بالفيديو.. مريم حسين منفعلة بعد حكم حبسها: ”مسوين علي لوبي.. لأني مو كويتية“

بالفيديو.. مريم حسين منفعلة بعد حكم حبسها: ”مسوين علي لوبي.. لأني مو كويتية“

المصدر: فريق التحرير

خرجت الفنانة العراقية (من أصل مغربي) مريم حسين في تعليق على قرار سجنها الذي صدر غيابيًا في الكويت مدة 6 أشهر، بتهمة إساءتها للفنان الكويتي حسين المنصور.

ونشرت مريم مقطع فيديو عبر ”سناب شات“ و“يوتيوب“ توضح حقيقة الواقعة وردها، شاكرة كل من اتصل بها ليطمئن عليها وساندها، ومبينة أن هذه الأزمة بينت لها أصدقاءها من أعدائها.

وقالت، في المقاطع التي نشرتها: ”ماحبيت أرد على الموضوع نهائيًا، لين ما يجي الوقت المناسب، اللي بإذن الله نشوف وين آخر الموضوع وين حيوصل، عشان ما أسبق الأحداث، اليوم أنا عرفت من صديقي من عدوي، تلفوني من أمس ما وقف، نحن نعرف انك مظلومة (..) فيه مثل يقول ضربني وبكى سبقني واشتكى“.

وأوضحت: ”بالنسبة للحكم اللي صدر عليه ”غيابيًا“ (..) القضاء الكويتي على الراس والعين، وطبعًا متل ما تعرفون لما يصدر الحكم غيابيًا فيه حلول ثانية إن شاء الله رح نتطرق لها أنا والمحامي بإذن الله“.

ولاحقًا، كشفت أنها ستقوم بتوضيح تفاصيل الواقعة عبر ”يوتيوب“، إذ ظهرت عليه، معلقة: ”طبعًا لما تم تتويجي“ عارضة لقطات، من لحظة تتويجها بصفتها ملكة جمال الخليج. ثم عرضت مقطعًا آخر ظهرت تقول فيه: ”انا قبل كنت بقله إستاذ حسين منصور، الآن بس حسين منصور“. وعلقت على المقاطع: ”طبعًا متل ما شفته كل شي موجود على يوتيوب، أنا بلبنان والوالدة مستانسين وفرحانين باخذ لقب ملكة جمال الخليج، وفجأة يجيني هذا المقطع“.

وانفعلت مريم أثناء حديثها عن الواقعة، وقالت: ”وش تبون فيني؟ حتى الكويت ما دشيتها من سنة ونص؟ تدخلون فيني؟ لما أطلع أتكلم عن حقي؟ آآ سوري! مين مريم حسين؟ مريم حسين تحب تتهاوش، ويه!“.

وتابعت ساخرة: ”هم يتحرشون فيني، وانا اللي اتصل وأقلهم تكفون ليش تتحرشون فيني“.

وقرأت عدة مقاطع توضح حقيقة المقطع الذي تم اتهامها بسببه بالإساءة للفنان حسين منصور، معاتبة: ”ليش يا إستاذ ما ترفع السماعة على المخلوقة، وتقول وش تقولين؟ ولا مسوين علي لوبي؟ بس يقذفون فيني؟ مسوين علي لوبي، الناس اللي قاعدين يسمع حسين منصور، وفلانة وعلانة، بس شنو مريم حسين وحدة قليلة أدب وخلاص.. عالأقل اتصل علي، شنو يامريم حسين عندج الموضوع.. ولا لأني مو كويتية؟“.

https://www.youtube.com/watch?v=8lDnMLOzZwo

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com