تصاعد الأزمة بين تامر عبدالمنعم ومحمد فؤاد

تصاعد الأزمة بين تامر عبدالمنعم ومحمد فؤاد

المصدر: عبدالله المصري – إرم نيوز

تصاعدت الأزمة بين المطرب المصري محمد فؤاد والفنان والإعلامي تامر عبدالمنعم بسبب مسلسل ”الظاهر“، حتى وصلت للقضاء.

ويعود سبب الخلاف بين النجمين إلى مسلسل ”الظاهر“ الذي يتولى عبدالمنعم إنتاجه ويقوم محمد فؤاد ببطولته، وحصل الأخير بموجبه على ”شيكين“، إلا أن المسلسل أوقِف من قبل جهات سيادية، وهذا الأمر دفع الشركة المنتجة لإنذار محمد فؤاد بعدم صرف ”الشيكين“ لكن الأخير رفع دعوى قضائية ما تسبب في اندلاع الأزمة في تموز/ يوليو الماضي.

وأصدر مكتب فؤاد بيانًا أكد خلاله اعتزامه مقاضاة الفنان تامر عبدالمنعم بعد الأزمة الشهيرة التي وقعت بينهما.

وكان فؤاد قد حرك دعوى قضائية ضد عبدالمنعم وحصل على حكم بسجنه لثلاث سنوات بسبب تحرير عبدالمنعم لشيك بدون رصيد وبعدها تم الصلح بين الطرفين بحضور عمرو دياب وعدد من الشخصيات الفنية، لكن لم يكن هو فصل الختام في الأزمة المثارة بينهما وتجدد الخلاف مرة أخرى.

وأضاف البيان: ”فضلًا عن عبارات سب وقذف بطريق العلانية، وهي جريمة أخرى تنظرها محكمة الجنايات ولم تكن تلك هي المرة الأولى لارتكاب تامر عبدالمنعم هذه الجريمة“.

واختتم البيان بالقول إنه ”بناء على ما تقدم قرر الفنان محمد فؤاد اللجوء إلى القضاء المصري ضد الفنان تامر عبدالمنعم وكذلك مسؤول القناة التي يبث منها تلك الجرائم“، على حد وصف البيان.

ومسلسل ”الظاهر“ من بطولة الفنان محمد فؤاد وعدد من الفنانين الآخرين، وتدور أحداثه حول فتاة يهودية من أصول مصرية اضطرت للهجرة إلى فرنسا مع عائلتها عام 1948 وقامت بالتحضير لرسالة دكتوراه عن الشرق الأوسط فتجبرها الرسالة إلى العودة مرة أخرى إلى بيتها الكائن بحي الظاهر في مصر وخلال مدة إقامتها تتعرف على ضابط جيش يجسد دوره فؤاد وبعد فترة يعرف حقيقتها التي أخفتها عن الجميع فتتصاعد الأحداث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com