نور الشريف يلتقي ميرفت أمين "بتوقيت القاهرة"

نور الشريف يلتقي ميرفت أمين "بتوقيت...

أمير رمسيس يجمع الثنائي الأشهر في فيلم سينمائي جديد بعد غياب دام 13 عاما، منذ آخر أعمالهما "أولى ثانوي" الذي عرض عام 2001.

المصدر: القاهرة- من كنزي عبد العليم

يلتقى الفنان نور الشريف بالفنانة ميرفت أمين من جديد فى فيلم بعنوان ”بتوقيت القاهرة“ من تأليف وإخراج أمير رمسيس ومن إنتاج سامح العجمي.

وكان النجمان ابتعدا عن العمل معاً طوال الـ13 عاما الأخيرة منذ آخر أعمالهما ”أولى ثانوي“ الذي عرض عام 2001، رغم أنهما يعتبران الثنائي الأشهر في السينما المصرية على مر التاريخ حيث شاركاً سوياً في 25 فيلما حققا خلالها العديد من النجاحات.

ويعمل أمير رمسيس على التحضير لبدء التصوير خلال الأيام المقبلة، ويختار باقي فريق العمل بعد أن استقر على الفنانة السورية كندة علوش، وآيتن عامر، وسمير صبري، وكريم قاسم، ومن المقرر عقد مؤتمر صحفي كبير للإعلان عن كل ما يتعلق بالفيلم قبل بدء التصوير.

ومن جانبة قال أمير رمسيس، إن أحداث الفيلم تدور في إطار اجتماعي لا تخلو من كوميديا سوداء ليس لها أي علاقة بالأحداث التي مرت بها مصر خلال الفترة الأخيرة، لافتاً أن الفيلم يضم العديد من الشخصيات الرئيسية، وكل النجوم المشاركين فيه يقدمون أدواراً مؤثرة في الأحداث ولن يكون هناك ضيوف شرف.

رمسيس أوضح أن موضوع ”بتوقيت القاهرة“ هو الذي فرض عليه اختيارات الفنانين، كما أن السيناريو كان به روح الفنان نور الشريف والفنانة ميرفت أمين ولذلك تم اختيارهما للبطولة رغم أنهما بعيدان عن السينما خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف رمسيس أنه كان خائفاً عندما ذهب إلى نور الشريف وعرض عليه الفكرة، إلا أنه تفاجأ برد فعل الشريف الذى كان متحمسا بشكل كبير، بل وشجعه على تنفيذها مشيراً إلى أنه محظوظ أن وجد دعماً سريعاً من النجم نور الشريف والنجمة ميرفت أمين.

رمسيس تابع أن الفيلم ضخم انتاجياً بالفعل، إلا أن ذلك لا يعنيه، والأهم بالنسبة له أن يقدم لغة سينما مختلفة وتجربة جديدة، بعيدة عن الأعمال السائدة في السنوات الأخيرة، مستطرداً انه يتطلع لأن يقدم عملاً يعيش فترة طويله ولا يتم نسيانه بعد عرضه بشهور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com