أصالة: إشاعة تأييدي لـ"داعش" لاتستحق الرد

أصالة: إشاعة تأييدي لـ"داعش" لاتستح...

الفنانة المعارضة لنظام الأسد هاجمت تنظيم الدولة الإسلامية في يونيو الماضي وجددت تأييدها للثورة السورية.

دمشق- طلبت المطربة السوري أصالة نصري من متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي عدم نشر أيّ تكذيب، لما نُشر على لسانها مؤخّراً، حول رفضها حرب الجيش العراقي ضد تنظيم ”داعش“، بحسب مقربين من الفنانة.

وأوضحت لهم بأنّ التصريح لا يستحقّ الردّ أو النفي، لأنّ الجمهور يعلم جيّداً من هي أصالة، والشائعة تكذّب نفسها بمرور الوقت، على حدّ تعبيرها.

يُشار إلى أنّ التصريح المُلفّق كان نُشر في إحدى الصحف العراقية، حيث نُسب إلى أصالة نصري قولها: ”أنا ضدّ الجيش العراقي في محاربته لداعش الذي يقطع الرؤوس بالحق“.

وكانت أصالة هاجمت في يونيو الماضي، تنظيم ”داعش“ قائلة: ”داعش متسلقون“، مشيرة إلى أن الثورة السورية في بدايتها كانت من أطهر ما يكون، وأكدت أنها كانت مع الثورة منذ البداية بشكلها العام، وأنها ظهرت في لقاءات صوت وصورة وقالت إنها مع هؤلاء الشباب، وإنها تشعر أن: ”شبابنا العربي يسحق أن يكون طموحا، وأن يكافح ليل نهار حتى يكون لدية مستقبل، لأنه يحصل على الفتات في ظل وجود أشخاص يأخذون حقوقهم“.

وأضافت الفنانة السورية، المعارضة لنظام بشار الأسد منذ بداية الثورة السورية: ”من الخطأ أن نجعل الدين موضوعاً عاماً، ونحن بدأنا الثورة بحثاً عن الحرية وتعزيز لمكانة الإنسان بالتجرد عن كل التفاصيل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com