حورية فرغلي: "أمراض نسا" سقط من حساباتي

حورية فرغلي: "أمراض نسا" سقط من حسا...

الفنانة المصرية تستنكر قيام مصطفى شعبان بتصدر أفيش المسلسل بمفرده، حيث اعتبرت أن هذا التصرف يقلل من مكانة النجوم المشاركين في العمل.

القاهرة – أبدت الممثلة حورية فرغلي ندمها على المشاركة في مسلسل ”أمراض نسا“، الذي عُرض خلال الموسم الرمضاني السابق، وأرجعت ذلك إلى أن مخرج العمل قام بحذف الكثير من مشاهدها، مما جعل دورها يخرج بشكل لا يتناسب مع مكانتها داخل الوسط الفني.

واستنكرت قيام بطل العمل الممثل مصطفى شعبان بتصدر أفيش المسلسل بمفرده، واعتبرت أن هذا التصرف يقلل من مكانة النجوم المشاركين في العمل، وعندما تحدثت مع المنتج لم تجد رداً وافياً، وأكدت أنها أسقطت مسلسل ”أمراض نسا“ من حساباتها الفنية، ولن تشارك في مثل هذه النوعية من الأعمال مرة أخرى.

وحول مشاركتها في العمل، أوضحت أن شخصية ”بريزة فكة“، التي قدمتها خلال الأحداث، كانت مختلفة وواقعية، وهو ما جعلها تشعر بالتحدي في تجسيد هذه الشخصية، وقالت حرصت على أن أبذل أقصى ما في وسعي للوصول إلى الطريقة التي ظهرت بها خلال العمل، ولكن لم أعرف أن المخرج سيقوم بحذف الكثير من مشاهدي، مما جعل الدور مشوهاً وبلا روح أو تأثير على سياق الأحداث.

وعن العمل مع مصطفى شعبان، قالت سعيدة بالتعاون مع الممثل مصطى شعبان، لأول مرة في مشواري الفني، لكنها أكدت أنها لن تكرر التجربة مرة أخرى، وتابعت، تعلمت الدرس جيداً، وسأركز خلال الفترة القادمة على المشاركة في بطولات جماعية، لأنها تظهر موهبة الممثل وقدراته التمثيلية.

وعن انتقاد الجمهور للمسلسل، أكدت أن كثرة التدخلات وضعف التحضيرات، وراء ظهور المسلسل بمستوى ضعيف، مقارنةً بالأعمال التي عرضت خلال الموسم الرمضاني السابق، وعن تمسكها بدور الفتاة الشعبية، قالت إنها ناجحة في تجسيد شخصية الفتاة الشعبية بشكل جيد، والجمهور تقبلها في هذه النوعية من الأدوار، لكنها أوضحت أنها ستعمل خلال الفترة القادمة على تقديم أعمال هادفة تظهر موهبتها.

وحول تأجيل فيلم ”ديكور“، قالت إنها لا تعرض سبباً في تأجيل عرض الفيلم، لكنها أوضحت أن الفيلم ينتمي إلى نوعية الأعمال النفسية والعالم الخيالي، وتوقعت أن يحظى العمل بمشاهدة عالية فور عرضه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com