محمود الجندي: تخوفت من شخصية البخيل في "ابن حلال"

محمود الجندي: تخوفت من شخصية البخيل...

الفنان المصري يبدي سعادته بالمسلسل، الذي تناول حياة شاب فقير يتورط في جريمة قتل. ويؤكد أن انتقاد البعض للشخصيته التي قدمها دليل على نجاح الدور.

المصدر: القاهرة- من محمد إبراهيم

أبدى الفنان المصري محمود الجندي سعادته بنجاح مسلسل ”إبن حلال“، الذي تناول حياة شاب فقير يتورط في جريمة قتل.

وعن انتقاد البعض للشخصية التي قدمها، قال إن ذلك دليل على نجاح الدور، وأكد أنه تردد كثيراً قبل الموافقة على المشاركة في مسلسل ”إبن حلال“، بسبب الدور الذي قدمه خلال أحداث العمل، وتابع: لكن بعد دراسة العمل جيداً، وجدت أن شخصية شكري البخيل الذي يهدم أسرته من أجل المال بمثابة جرس إنذار للمجتمع.

وحول نجاح العمل، أكد أن فريق عمل مسلسل ”إبن حلال“ اجتهد تمثيلياً من أجل إقناع المشاهد بالشخصيات المكتوبة على السيناريو، وهو ما جعل الجمهور يتلهف على متابعة الحلقة تلو الأخرى من أجل متابعة سير الأحداث.

وعن العمل مع الممثل محمد رمضان، قال: ”رغم أنه ممثل موهوب، إلا أنني تخوفت في البداية من مشاركة رمضان بطولة العمل، نظراً لأن النجم الشاب اشتهر بأدوار البلطجة والعنف في أفلامه السينمائية، لكن بعد أن قرأت السيناريو وجدت أن العمل بعيد تماماً عن العنف، وأنه يقدم دراما واقعية تمس المجتمع“.

وأكد الجندي أنه لن يتردد في مشاركة رمضان في أعمالة الدرامية القادمة، بشرط أن يمثل الدور إضافة لتاريخه الفني.

وأوضح أن دراما رمضان أفرزت جيلاً جديداً من المواهب الشابة، التي سيكون لها دو خلال المرحلة القادمة، وأكد أن نجاح أي عمل درامي لابد أن يعتمد على الواقع، وأن يكون ملامساً للمجتمع في تفاصيله وفي مشاكله.

وعن المنافسة، أشار إلى أن: ”انشغال الممثل بالمنافسة قد يكون أحياناً عائقاً أمام تقدمه في مشواره الفني، لأنه يظل مشغول بما سيقدمه الآخرون، ويتخوف من التجديد أو الإبداع في أعماله، وبالتالي ينافس بالشخصية التي نجح فيه سابقاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com