بعد قرار حبسها عامين.. تطورات جديدة في قضية بطلة ”عندي ظروف“

بعد قرار حبسها عامين.. تطورات جديدة في قضية بطلة ”عندي ظروف“

المصدر: محمد ربيع - إرم نيوز

تقدمت المطربة المصرية شيماء أحمد المعروفة إعلاميًا بـ ”شيما“ باستئناف على حكم حبسها عامين في اتهامها بالتحريض على الفسق والفجور، من خلال الكليب الذي أنجزته ”عندي ظروف“.

وحددت نيابة النزهة بمصر الجديدة الأول من يناير المقبل لنظر استئناف المطربة الشابة، من أجل البت في إلغاء حكمها أو تثبيته لتنفيذه فعليًا.

وبّينت المطربة شيما في استئنافها أن الحكم كان قاسيًا عليها، ولم يراع حجج دفاعها والتي قدمتها أمام المحكمة، وأنها كانت ضحية لأحد المخرجين، موضحةً أنها ابنة أسرة فقيرة واضطرت للسفر مع والدتها إلى القاهرة من أجل العمل بعد وفاة والدها.

وأضافت في طلب الاستئناف، أن الحكم جاء متعجلًا دون الانتظار لمثول المخرج الهارب أمام المحكمة والاستماع إلى أقواله، مطالبةً بإلغاء حكم حبسها.

وكانت محكمة جنح النزهة أصدرت -أمس- قرارًا بحبس المطربة المصرية شيما، ومخرج كليبها ”عندي ظروف“ الهارب، عامين وغرامة بقيمة 10 آلاف جنيه، بتهمة التحريض على الفسق ونشر فيديو خادش للحياء.

وسبق أن تم القبض على شيما ومثولها أمام النيابة العامة، إثر بلاغ قدم ضدها للنائب العام على خلفية بث الكليب الذي اعتبره الكثيرون مثيرًا للغرائز من خلال الإيحاءات الجنسية.

ووجهت النيابة لشيما تهمًا من بينها: التحريض على الفسق والفجور وبث إيحاءات جنسية من خلال الحركات، والاستعانة بمواد من شأنها إثارة الغرائز ونشر الرذيلة، بما لا يليق مع العادات والتقاليد الخاصة بالمجتمع والعمل الفني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com