ممثل سعودي يعرب عن ذهوله لرفع الحظر عن دور السينما

ممثل سعودي يعرب عن ذهوله لرفع الحظر عن دور السينما

المصدر: د ب أ

قال الممثل السعودي هشام فقيه إنه ذهل لدى سماعه بالأنباء التي طال انتظارها بشأن رفع المملكة العربية السعودية الحظر الذي كان مفروضًا منذ 35عامًا على دور العرض السينمائية.

وقال فى حديث مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) عبر الهاتف من جدة أن ما يحدث كأنه ولادة من جديد وأنه سوف تكون هناك حضارة جديدة.

وقال فقيه، الذي يقوم بالكتابة والإنتاج أيضًا إنه شعر بشعور جيد، ولكنه ذُهل.

وأوضح أن الحديث بشأن رفع الحظر يتردد منذ أعوام، وأن الجميع كان يقول إنه سيتحقق في القريب العاجل، ولكن الآن يبدو الأمر حقيقيًا، مضيفًا أنه مع ذلك لن يصدق حتى يراه يتحقق بعينيه.

وكان الفقيه قد شارك في فيلم “ بركة يقابل بركة “ عام 2016 وقد مثّل الفيلم السعودية في مسابقة أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية في حفل الأوسكار 2017، ليصبح بذلك ثاني فيلم سعودي تقدمه الرياض لتمثيلها في المسابقة.

وتدور أحداث الفيلم حول شاب وشابة اسمهما بركة، يواجهان صعوبة في اللقاء وجهًا لوجه داخل المملكة، حيث يتم الفصل بين الجنسين في معظم الأماكن العامة.

ويشار إلى أن فقيه مشغول حاليًا بفيلم جديد، ويأمل أن يكون أول فيلم يُعرض في المملكة لدى افتتاح دور العرض في آذار/مارس 2018.

وعرض الفيلم للجمهور مرة واحدة داخل المملكة في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، حيث إن العرض الجماهيري شرط لدخول الفيلم مسابقة الأوسكار.

وأعلنت السعودية أنها ستسمح بفتح دور سينما اعتبارًا من مطلع 2018، في تغيير كبير ضمن التحول نحو الحداثة في المملكة.

وصدر القرار بموافقة مجلس إدارة الهيئة العامة للمرئي والمسموع، برئاسة وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد بن صالح العواد، في جلسته اليوم الإثنين على إصدار تراخيص للراغبين في فتح دور للعرض السينمائي في المملكة.

ومن المقرر البدء بمنح التراخيص، بعد الانتهاء من إعداد اللوائح الخاصة بتنظيم العروض المرئية والمسموعة في الأماكن العامة خلال مدة لا تتجاوز 90 يومًا.

وقالت وزارة الثقافة والإعلام في بيان صحافي إن “الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع ستبدأ في إعداد خطوات الإجراءات التنفيذية اللازمة لافتتاح دور السينما في المملكة؛ بصفتها الجهة المنظمة للقطاع”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com