رغم اعتذارها عن “إهانة” النيل.. “ماسبيرو” يمنع بث أغاني شيرين عبدالوهاب

رغم اعتذارها عن “إهانة” النيل.. “ماسبيرو” يمنع بث أغاني شيرين عبدالوهاب

أعلن اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري، منع إذاعة أغاني الفنانة شيرين عبدالوهاب، على خلفية أزمتها الأخيرة التي أحيلت على إثرها إلى التحقيق من قبل نقابة الموسيقيين.

وكانت شيرين أثارت غضب المصريين بعدما تم تداول مقطع فيديو لها تسخر فيه من نهر النيل، عندما طلبت سيدة منها في إحدى الحفلات غناء أغنيتها الشهيرة “ماشربتش من نيلها” لترد “هجيبلك بلهارسيا” وهو ما اعتبره الكثيرون سخرية من نهر النيل.

وقرر مجدي لاشين رئيس قطاع التليفزيون المصري، وقف إذاعة كافة الأغاني الوطنية للمطربة شيرين بجميع محطات الإذاعة والتليفزيون.

يأتي هذا رغم إصدار شيرين بيانًا اعتذرت فيه عن حديثها، مؤكدة أن “هذا الموقف وقع قبل عام، ولم يكن مقصودًا”، لكن ذلك لم يشفع لها لدى جمهورها، الذي اعتبرها “تستمر في استفزاز مشاعرهم”.