بالصور.. المصريون يستعينون بالحروف “س.ح.م” للسخرية من حوادث القطارات

بالصور.. المصريون يستعينون بالحروف “س.ح.م” للسخرية من حوادث القطارات

تسبب الحريق الذي نشب مساء السبت في قطار القاهرة-أسوان عند مدينة العياط بالجيزة بعد قرابة 24 ساعة من حادث قطاري الإسكندرية الذي راح ضحيته 41 راكبًا، في خلق حالة من السخرية من قبل نشطاء وجهوا انتقادات لاذعة للسلطات بسبب تكرار ذات الحوادث دون وضع حلول ناجعة.

وانتقلت المأساة التي هزت الرأي العام من الإسكندرية والعياط إلى صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك حيث حرف النشطاء بعض الأقاويل والاختصارات لبعض الأسماء لتواكب الحدث للتعبير عن غضبهم والسخرية من المسؤولين في ظل تكرار حوادث القطارات.

ومن المعروف أن الحروف الثلاثة “س.ح.م” ترمز لاختصار سكك حديد مصر وهي مدونة على عربات القطارات إلا أن النشطاء فسروها على أنها “سبب حداد مصر وليس سكك حديد مصر” في الوقت الذي انتقدوا فيه عدم تقدم المسؤولين باستقالاتهم من العمل على خلفية الأزمة.

كما حرف النشطاء مقولات تكتب على الطرق مثل “نتمنى لكم سفراً آمناً” أو” نتمنى لكم اصطحاب السلامة” بعبارة “نتمنى لكم الموت قبل سلامة الوصول” و”يصحبكم الموت” و” نتمنى لكم صوماً مقبولاً وميتة سوية”، و”هل تحدث المعجزة ويستقيل وزير النقل”.

ونشر النشطاء صورة لأعداد كبيرة من المصريين وهم يركبون القطارات بطريقة غير شرعية سواء فوق القطار أو أسفله أو بين القاطرات للهروب من دفع تذكرة الركوب قائلين: “هو كده الفقراء والغلابة يا يهربوا من الدفع ويقعوا يموتوا من القطر أو يموتوا تحت عجلاته” و”هو ده حال الفقراء مع القطارات إما الإهانة أو الموت”.

وكتبوا: “بعد قطاري الإسكندرية، وقطار القاهرة أسوان، أعتقد أن قطار طنطا هيقابل قطار بورسعيد في النهائي”، في إشارة إلى تقابل قطاري الإسكندرية مع بعضهما البعض في ظل إهمال برج المراقبة لينتج عنها كارثة القطار وسقوط الضحايا والمصابين.