بالفيديو.. معركة دامية بين صائدي مكافآت ومجرم في معرض للسيارات – إرم نيوز‬‎

بالفيديو.. معركة دامية بين صائدي مكافآت ومجرم في معرض للسيارات

بالفيديو.. معركة دامية بين صائدي مكافآت ومجرم في معرض للسيارات

المصدر: أبانوب سا مي - إرم نيوزِ

قتل صائدو المكافآت فيدل غارسيا الابن، وغابرييل بيرنال، والمشتبه به رامون هاتشينسون، في اشتباك مسلح في معرض لبيع السيارات في ”غرينفيل“ بولاية تكساس الثلاثاء الماضي.

وكشف فيديو مروع واقعة تبادل إطلاق نار بين اثنين من صائدي المكافآت (رجال مرخصون لمطاردة المجرمين الهاربين مقابل أجر مادي) ومجرم هارب من ”مينيسوتا“ كانا يطاردانه.

ويُظهر الفيديو، الذي سجله أحد المارة، غارسيا وبيرنال وهما يحملان سلاحيهما ويحاصران هتشينسون في مكتب زجاجي بصالة العرض بالمعرض.

وبدأ الرجال في الصياح بينما صرخت امرأة تواجدت في المكتب قائلة: ”لا“، قبل تدافع طلقات الرصاص وسقوط المصور على الأرض وهروبه من مسرح الجريمة.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، كان هتشينسون مطلوبًا في تهم جنائية تضم نزع سلاح ضابط شرطة، واعتداء من الدرجة الرابعة على ضابط وجناية من الدرجة الأولى لحيازة المخدرات، وذلك وفقًا لما ذكرته شركة ”الولايات المتحدة للقبض على المجرمين وترحيلهم“ التي تتخذ ولاية مينيسوتا مقرًا لها.

وبدأت مطاردة هتشينسون منذ غيابه عن المثول أمام محكمة ”مينيابوليس“ في مارس/ آذار الماضي، متنازلًا بذلك عن كفالة تبلغ قيمتها 50 ألف دولار.

وعادة ما يتقاضى صائدو المكافآت حوالي 10% من قيمة الكفالة مقابل النجاح في القبض على الهارب.

وقد كان غارسيا وبيرنال محققان مرخصان يعملان لصالح شركة ”كوربوس كريستي“ التي تم تكليفها بمهمة اعتقال هتشينسؤون.

وبعد أن تتبعاه إلى معرض السيارات اعتقد المحققان أنه يحاول الهرب فقررا التدخل فورًا، وبالفعل دخل الرجلان إلى المعرض.

وقال ريك فورد مالك المعرض إن ”الرجلين عميلان فدراليان، وبمساعدتي ابتكرنا خدعة لاستدراج صديقة هتشينسون إلى المعرض، على أمل أن يأتي هتشينسون معها، وبالفعل هذا ما حدث“.

وأضاف: ”نجحت الخطة بعد انتظار دام بضع ساعات، لكن بدأت المتاعب عندما قام الصيادان بإظهار الأصفاد وحاولا احتجاز هتشينسون“.

 وتابع: ”أخرج الأخير سلاحًا وبدأ تبادل إطلاق النار في المعرض المزدحم، وفي النهاية مات هتشينسون وغارسيا وبيرنال، لكن لحسن الحظ لم يصب أي شخص آخر“.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com