القبض على ”عصابة الدبابات“ الذين اعتدوا على رجل أمن سعودي محاولين دهسه عمدًا

القبض على ”عصابة الدبابات“ الذين اعتدوا على رجل أمن سعودي محاولين دهسه عمدًا

المصدر: ريمون القس - إرم نيوز

القبض على 8 شبان اعتدوا على رجل أمن سعودي محاولين دهسه عمدًا

قالت مواقع محلية سعودية، إن الأجهزة الأمنية في محافظة جدة غرب المملكة العربية السعودية ألقت القبض على ثمانية شبان اعتدوا على رجل أمن سعودي محاولين دهسه في كورنيش جدة، أمس الثلاثاء، وحجزت السلطات دراجاتهم النارية الرباعية.

اقرأ أيضا: (بالفيديو.. سائقو دراجات يدهسون رجل أمن في جدة)

أمير مكة يتدخل

وكان أمير منطقة مكة، خالد الفيصل، أصدر توجيهات لشرطة المنطقة، بسرعة القبض على المعتدين على رجل الأمن، وتطبيق الأنظمة بحقهم.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الثلاثاء، مقطع فيديو يصور اعتداء عصابة تستقل دراجات نارية رباعية (دبابة) على رجل أمن سعودي لينجو من محاولة دهس متعمدة.

وصورت المقطع سيدة من شرفة منزلها في جدة، لتتصل بالطوارئ وتبلغهم بالواقعة، وتطالب قوات الأمن بالإسراع لإنقاذ رجل الأمن.

غضب واسع

وأثار المقطع حفيظة شريحة واسعة من السعوديين، وادعى بعضهم أنهم من الأفارقة؛ وعلقت مغردة تدعى موضي، في موقع تويتر للتواصل الاجتماعي، معبرة عن استيائها من عدم تدخل الكثير من المتفرجين على الواقعة: ”الله لا يبارك باللي حوله ع كثرتهم محد فزع له والرجال مقابلهم لحاله“.

في حين طالب كثيرون بمعاقبة المعتدين، وإعادة الهيبة لرجال الأمن، بعد تكرار حوادث مشابهة في الآونة الأخيرة؛ وقال أحد المغردين مستنكرًا، إن ”جدة يبغالها إعادة هيكلة“.

تكرار حوادث الاعتداء على رجال أمن

وليست المرة الأولى التي توثق فيها كاميرا جوالات مواطنين، حوادث اعتداء على رجال الأمن؛ ففي يوليو/تموز الماضي، أثارت مجموعة من الفتيات في العاصمة السعودية، الرياض، الكثير من اللغط والفوضى، أمام مجمع تجاري معروف، باعتدائهن على أحد رجال الأمن وشتمه.

وكانت وزارة العدل السعودية وثقت 1916 قضية اعتداء على رجال أمن خلال العام 2013.

حظوة رجال الأمن

ويؤكد الخبير في القانون الجنائي، إبراهيم العنزي، أن ”رجل الأمن في الأنظمة السعودية يتمتع بحماية ملائمة بصفته رجلًا من رجال السلطة العامة، الذين كفل لهم النظام الدرجة الكافية من الحماية التي تمكنهم من ممارسة أعمالهم وواجباتهم من دون تهديد مباشر أو غير مباشر“.

وينص القرار الوزاري رقم 2000 على تجريم الاعتداء على رجل السلطة العامة أثناء مباشرته مهمات وظيفته، أو الإضرار بمركبته الرسمية، أو بما يستخدمه من تجهيزات، باعتبار ذلك جريمة من الجرائم الكبيرة الموجبة للتوقيف.

كما يجرّم القرار مقاومة رجل الأمن أو إعاقته بالقوة عن القيام بواجب من واجباته، أو ممارسة أعمال وظيفته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com