الشرطة الفرنسية تعتقل “إرهابيًا” مزيفًا ليلة الهالوين

الشرطة الفرنسية تعتقل “إرهابيًا” مزيفًا ليلة الهالوين

تلقت شرطة مدينة “تولوز” في فرنسا في الثالثة صباحًا من يوم الثلاثاء بلاغًا من بعض السكان، مفاده أنّ شخصًا بزي شبه عسكري باللونين الأسود والكاكي يتنقل في الشوارع حاملاً سلاحه، وأضاف الشهود أنه كان يردد “الله أكبر”.

وتمكن موظفو وحدة الأمن التابعة للشرطة من العثور على المشتبه به، ولم يكن يردد أي عبارات، لكنهم قاموا باعتقاله وحجزوا سلاحه، الذي ثبت بعد فحصه أنه مجرد لعبة.

وكان المعتقل شاباً في السادسة والعشرين، وعبّر خلال التحقيق عن استغرابه من سبب توقيفه، وكل ما فعله أنه تنكر بمناسبة عيد القديسين، وأضاف: “في هالوين لدينا الحق في فعل ما نشاء”.

وللإشارة فقد تميزت ليلة الاحتفال بالهالوين في فرنسا بموجة من الحوادث والعنف استنفرت الشرطة، كإحراق السيارات والاعتداء على قوات الأمن برشقهم بالقوارير وطفايات الحريق، مع مشاجرات كثيرة بين الساهرين أسفرت إحداها عن مقتل شخص في الشارع.