رعب في روسيا بعد تحول مياه نهر للون الدم الأحمر.. البعض يراها ”إشارة من الله“

رعب في روسيا بعد تحول مياه نهر للون الدم الأحمر.. البعض يراها ”إشارة من الله“

المصدر: صدوف نويران – إرم نيوز

تسبب تحول مياه أحد الأنهار في روسيا للون الدم بالذعر بين السكان، لما ينبه بحدوث كارثة بيئية تهدد حياة الإنسان هناك.

أصاب الذعر أهالي مدينة نوريلسك في روسيا بعد تغير لون الماء في نهر دالديكان إلى لون الدم الأحمر، وسط مخاوف من أن هذا الأمر ناجم عن حدوث كارثة صناعية سوف تنتشر إلى الممرات المائية الأخرى عبر البلاد.

وشوهد اللون الأحمر عبر المياه القريبة من مصنع شركة ناديزدا للصناعات المعدنية الذي تملكه شركة نوريلسك للتعدين، بينما تقع المدينة النائية داخل الدائرة القطبية الشمالية حيث يعمل أكثر من ربع سكان المدينة البالغ عددهم 210 آلاف نسمة في هذا المصنع، الذي ينتج حوالي خمس حاجة العالم من معدن النيكل وأكثر من نصف المخزون العالمي من معدن البلاديوم الذي يستعمل في تصنيع عوادم السيارات والمجوهرات.

وعبّر الأهالي لوسائل الإعلام عن قلقهم من تغير لون النهر، يقول بعضهم إنهم ظنوا أنه مجرد تسريب من معمل الصهر القريب، بينما يعتقد البعض الآخر أن بعض الخامات المعدنية تسربت إلى مياه النهر.

وقال المعلقون على موقع نوريلسك الإخباري المجتمعي بأنه إشارة من الله عن حرب وشيكة الحدوث وأطلقوا عليه اسم ”نهر الدم“.

من جانب آخر، وفي مقابلة لأخبار شبكة أيه بي سي مع أحد العاملين القدامى في المصنع قال بأن أحد خزانات المصنع كان يحتوي على نفس اللون وأطلق العمال عليه اسم (خزان البحر الأحمر)، وفي الشتاء يصبح لون الثلج أحمر أيضاً، من ناحية هو أمر جميل جداً ولكن من ناحية أخرى فهو عبارة عن مواد كيميائية.

بدورها أوردت صحيفة سيبيريا تايمز، أن الأبحاث تجرى الآن لتحديد سبب تحول مياه النهر إلى اللون الأحمر وتم تخفيض الإنتاج في المصنع.

وعلى صعيد متصل، قال أحد المتحدثين الرسميين: ”اعتباراً من اليوم، لم يصدر أي تأكيد من الشعبة القطبية لشركة نوريلسك للتعدين عن حدوث أي تسريب للنفايات الصناعية في نهر دالديكان التي يمكن أن تؤثر على حالته ومع ذلك فإنه يتم رصد البيئة المحيطة بالنهر ومرافق الإنتاج التابعة للشركة بما في ذلك رحلات طائرات الهليوكبتر“.

33.jpg

227.jpg

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة