قرار إعدام كلب أكل صاحبه يتعرّض لانتقادات قاسية (فيديو)

قرار إعدام كلب أكل صاحبه يتعرّض لانتقادات قاسية (فيديو)

المصدر: محمد زين- إرم نيوز

أثار مقطع فيديو لاعتقال كلب أكل صاحبه الكثير من الانتقادات، لما يتضمنه من تعذيب للكلب.

وبحسب صحيفة ”ميرور“ البريطانية، يقول النقاد إن الأساليب التي استخدمت لتقييم الموقف أصبحت بالية وغير صالحة للاستخدام، وادّعوا أن الأدلة التي قدموها كانت غير كافية.

وكان قد تم الكشف عن الفيديو الذي استخدم كدليل من جانب المحامين، وأدى إلى إصدار المحكمة حكمًا بالإعدام على الكلب لأكله صاحبه، ولكن النقاد انتقدوا اللقطات التي ظهرت في الفيديو وقالوا إنها قديمة، وذلك بعد أن رأت المحكمة أن الكلب يمثل ”خطراً على السلامة العامة“ وقضت بإعدامه.

فيما ذكرت صحيفة ”ليفربول ايكو“ أنه تم احتجاز الكلب البالغ من العمر تسع سنوات من قبل الشرطة في سبتمبر/أيلول الماضي، عندما تبين أنه أكل جسد صاحبه الذي كان ميتًا في منزله في واترلو، بليفربول.

ولم يؤكد التحقيق إن كانت وفاة الرجل مرتبطة بهجوم من قبل الكلب الذي أقام معه في المنزل لمدة 11 شهراً، ولكن الشرطة قالت إن لديها مخاوف كبيرة من أن يهاجم الكلب أو يجرح شخصًا آخر.

وتم الإفراج عن الكلب بعد التماس تم تقديمه إلى المحكمة العليا لإلغاء قرار الحكم بإعدامه، من جانب جمعية ”ستافي“ للأعمال الخيرية، التي من المقرر أن تتبنى الكلب بعد وفاة صاحبه.

وفي الفيديو، تظهر شرطة ”ميرسيسايد“ وهي تجبر الكلب على الجلوس قبل تقييده واعتقاله، وبمجرد تقييده استخدم الضباط تقنية تعرف باسم ”لفة ألفا“ لضمان تقييده لأن الكلب كان يزمجر وخشي الضباط أن يتعرضوا للعض وهم يحاولون احتجازه.

وطوال إجراءات المحاكمة كانت عائلة صاحب الكلب تدعم مطالب الشرطة بإعدامه لأنه أصبح خطراً على السلامة العامة، في حين يؤكد الطبيب الخبير التابع للجمعية الخيرية بعد أن قام بفحص الكلب أنه مناسب للعيش في بيئة محلية، مثل المنازل.

وسيكون القرار النهائي في هذه القضية في يد المحكمة العليا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com