مراهق سكران يتسبب بحادث دهس مروع في سلطنة عُمان

مراهق سكران يتسبب بحادث دهس مروع في سلطنة عُمان

المصدر: شوقي عبدالعزيز- إرم نيوز

أثار حادث دهس مروع أودى بحياة خمسة أشخاص، تسبب فيه مراهق بدون رخصة، دعوات لإطلاق حملات توعية في سلطنة عُمان.

بدأ الحادث عندما فقد السائق -البالغ من العمر 17 عامًا، والذي يُقال إنه كان في ”حالة سكر“- السيطرة على عجلة القيادة، ودهس أربعة أشخاص لقوا مصرعهم إضافة إلى صديق له كان برفقته في السيارة، بحسب مصادر محلية.

وقالت المصادر، في تصريحات صحافية: ”وقع الحادث منتصف ليل الأحد في شارع جامعة السلطان قابوس بمنطقة الخوض في مسقط. وقبل وقوع حادث الدهس كان السائق الشاب قد صدم دراجة نارية لتوصيل الوجبات السريعة ثم لاذ بالفرار وهو في حالة ذعر“.

وأضافت المصادر، ”تم الاتصال به وطلب منه العودة إلى مكان الحادث الذي وصفه ضباط بأنه كان بسيطًا. وفي غضون ذلك وصل إثنان من ضباط الشرطة إلى مكان الحادث، إضافة إلى سائق دراجة نارية من أحد مطاعم الوجبات السريعة“.

وتابعت ”عندما عاد الشاب إلى مكان الحادث فقد السيطرة على سيارته ودهس أربعة أشخاص، مما تسبب في قتلهم، إضافة إلى صديق له كان برفقته في السيارة“.

ويرقد السائق في المستشفى، ووصفت الشرطة حالته بـ“الخطيرة، لكنها مستقرة“.

ودفع هذا الحادث، دعاة سلامة الطرق وخبراء السيارات، للدعوة إلى توجيه برامج توعية وزيادة الدوريات الشرطية في السلطنة.

ويشدد نشطاء على أنه ”يجب إجراء المزيد من برامج التوعية في المدارس للطلاب الذين هم على وشك الحصول على رخصة قيادة“.

وقال داريل هاردي، الرئيس التنفيذي لشركة ”السلامة أولاً ”إن ”هذا الحادث مؤسف، ومن ثم يجب أن تكون توعية وتثقيف الشباب بشأن القيادة الآمنة ذات أولوية قصوى“.

وأضاف هاردي أن ”الحصول على رخصة قيادة بشكل صحيح أمر بالغ الأهمية. هناك قانون يوجب عدم قيادة السيارة بدون الحصول على رخصة بغض النظر ما إذا كنت مواطنا عمانيا أو وافدا. ولكني أعتقد أن أهم عنصر هو شرب الكحول، وعلى قدر علمي ليس هناك تسامح مع شرب الكحول أثناء قيادة السيارة في السلطنة“.

وتابع ”يجب تعليم الجيل الصغير بأنهم مسؤولون عن تصرفاتهم وعن الأشخاص الآخرين“.

من جانبه، قال المواطن طارق قرشي: ”من الواضح أنهم بحاجة أولا إلى زيادة الحد الأدنى لسن قيادة السيارة. ثانيًا ينبغي أن تكون هناك إجراءات أكثر صرامة في منح رخص القيادة للجميع. ثالثًا اتخاذ إجراءات صارمة تجاه قيادة السيارة تحت تأثير الكحول وعلى شرب الكحوليات للمراهقين الذين هم دون السن القانونية. ولكن قبل كل ذلك فإن تثقيف وتوعية الشباب هو أهم شيء“.

وأضاف في تصريح صحافي، ”ربما ينبغي زيادة سن الحصول على رخصة قيادة إلى 21 سنة بحيث يكون هؤلاء المراهقين قد وصلوا لدرجة كافية من النضج تمكنهم من فهم وإدراك قيمة الحياة بالنسبة لهم ولغيرهم“.

عقوبة

وأشارت الشرطة إلى أنه ”نظرا لأنه في سن الـ 17 سيحاكم في محكمة للأحداث، حيث يعتبر تحت السن القانونية لحمل رخصة قيادة، وهو سن 18 في عمان“.

وبحسب القانون العُماني، فإن هذا المراهق يمكن أن يواجه عقوبة الحبس لمدة لا تزيد على ثلاثة أشهر، وغرامة لا تزيد على 300 ريال عماني.

وتنص المادة 50 من قانون المرور في السلطنة على ”وجوب الحكم على الشخص بالسجن لمدة لا تزيد على سنة وغرامة لا تزيد على 500 ريال عماني أو بإحدى هاتين العقوبتين، إذا كان هذا الشخص يقود بسرعة وإهمال تحت تأثير الكحول أو المخدرات، أو مروره في منطقة خطرة أو في منطقة يحظر المرور فيها، أو تعريضه حياة وممتلكات أحد الأفراد للخطر“.

وإذا نتج عن ذلك وفاة شخص أو تسبب في ضرر يُفقد الضحية القدرة على العمل لأكثر من عشرة أيام، تكون العقوبة هي السجن مدة لا تقل عن سنة واحدة ولا تزيد على خمس سنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com