بالصور.. الوحيد على الأرض الذي لا يموت من حوادث السيارات – إرم نيوز‬‎

بالصور.. الوحيد على الأرض الذي لا يموت من حوادث السيارات

بالصور.. الوحيد على الأرض الذي لا يموت من حوادث السيارات

المصدر: رموز النخال وآدم لبزو - إرم نيوز

أنقذت التشوهات الخلقية غراهام من موت محتم إثر حادث سير، قد يبدو غريب الشكل للوهلة الأولى، ولكنه نتاج هندسة دقيقة توضح كيف سيبدو شكل وتركيب الإنسان في حال كان قادرا على النجاة من حوادث السير المميتة.

2

3

وصممت هيئة حوادث وسائل النقل غراهام لخلق تصوّر حي عن مدى هشاشة أجسامنا عند تعرضها لحوادث الطرق، حيث سيكون غراهام جزءا من حملة ”نحو الصفر“ للسلامة، والتي تمثل تصورا لشكل الإنسان القادر على النجاة من حوادث الطرق.

وشارك جرّاح مختص بعمليات الإصابات الخطيرة ومحقق في حوادث السيارات في تصميم غراهام، وبعد أشهر من البحوث والتجارب توصلت الفنانة باتريكا بيكينيني للتصميم الأخير.

4

ولكن السؤال هنا: لماذا يبدو غراهام بهذا الشكل الغريب؟

لنبدأ بجمجمة غراهام التي تم تصميمها هندسيا كالخوذة لتمتص الصدمات الناتجة عن الحادث. لذلك، قام المصممون بتكبير حجم الجمجمة وإضافة المزيد من المناطق المجعدة بحيث تقلل الضرر الناتج عن الاصطدام بالزجاج الأمامي للسيارة.

وتعمل المناطق المجعدة في الرأس على إبطاء ارتداد الرأس للأمام كرد فعل مباشر للحادث، الأمر الذي يحد بشكل كبير من الإصابات التي قد تصل إلى الدماغ.

أما حجم الجمجمة الكبير فيعني وجود المزيد من السائل النخاعي والأربطة التي من شانها أن تحمي الدماغ عند حدوث الاصطدام.

152488

152487

وقام المصممون بتصغير حجم الأنف للحد من الإصابات، أما الأذنان، فهما محميتان ضمن حيز الجمجمة والرقبة الهائلين.

وأضاف المصممون على غراهام مزيدا من الأنسجة الدهنية لمقدمة الوجه، كعظام الخدين، وذلك لامتصاص الصدمة بشكل أفضل.

واذا ما تفحصنا جسد غراهام، فسنلاحظ أنه يمتلك أضلاعا أقوى من الإنسان العادي، والتي من شأنها أن تمنحه حماية إضافية عند وقوع الحادث. وتم تصميم صدره بشكل كبير وواسع كالبرميل لخلق المزيد من القدرة على التحمل، أما جذعه فقد فضّل المصممون أن يشبه كيس الهواء المنتفخ لا أن يشبه الدرع.

وأضاف المصممون أكياس بين أضلاع غراهام تشبه في وظيفتها الأكياس الهوائية التي تنطلق عند حدوث الإصطدام, تقوم هذه الأكياس بامتصاص الصدمة وتحد من ردة فعله الارتدادية نتيجة الحادث، كما تستطيع تلك الأكياس توفير الحماية المطلوبة للأعضاء الداخلية الهامة كالقلب.

كما يمكن أن تؤدي إصابات القدمين والكاحل إلى حدوث خلل عام في وظائف الجسم، وذلك لأننا نعتمد على تلك الأعضاء اعتمادا كليّا في حركتنا اليومية. أما الذقن فهو مغطى بطبقة رقيقة من الجلد، مما يجعله أقل أعضاء الجسم حماية على الإطلاق.

ويقدم تصميم غراهام درعا منيعة لمواجهة جميع تلك الاحتمالات. ابتداءً من الأرجل القوية التي تشبه الحوافر وتلمزودة بمفاصل إضافية تسمح له بالقفز بعيدا عن الحادث بسرعة قصوى مثل الزنبرك.

7

152492

من جانبه، قال جو كالافيور، الرئيس التنفيذي لهيئة حوادث النقل في تصريح عبر الإنترنت: ”تطورت صناعة السيارات بشكل كبير في الفترة الأخيرة بشكل يفوق تطور الإنسان، يمكن لغراهام أن ينير لنا الطريق لندرك مواطن الضعف في طرقنا ونعمل على إصلاحها قبل فوات الأوان.“

وختم قائلا: ”يستطيع الإنسان أن ينجو من حادث ارتطام بالحائط، ولكن حوادث اصطدام السيارات تنطوي على سرعة أكبر وقوة أعظم تجعل فرص النجاة شبه معدومة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com