التحرش الجنسي يطيح بمدير شبكة فوكس نيوز

التحرش الجنسي يطيح بمدير شبكة فوكس نيوز

المصدر: ارم نيوز- طروب العارف

أكدت شبكة فوكس نيوز لموقع الديلي بيست قرب مغادرة  روجرز ايلز منصبه مديراعاما  للشبكة التي كان من مؤسسيسها.

جاء ذلك بعد تزايد الادعاءات بتحرشه الجنسي ببعض المذيعات المشهورات ومن ضمنهن كريتشن كارلسون وميجين كيلي. غير ان الشبكة عادت و سحبت التأكيد  في بيان لها على التويتر بدعوى ان القضية ما زالت قيد البحث.

وقد نُشر خبر آخر يفيد بانه سيترك المنصب ومن المرجح ان يتقاضى مبلغا يقارب 40 مليون دولار كجزء من التسوية.

ومرة أخرى فقد أزيل هذا الخبر والتغريدة .

جابريل شيرمان كاتب سيرة ايليزنشر  تقريرا في النيو يورك تايمز مفاده انه وحسب مصادر مختلفة فإن جيمس ميردوخ رئيس شركة 21 سنشري فوكس و ابن الاعلامي روبرت ميردوخ،هو من يقف وراء طرد آيلز من الشبكة.

وحسب المصادر فإن القشة التي قصمت ظهر البعير وسرّعت في اتخاذ هذا القرار كانت الادعاءات بقيام ايليز بالتحرش الجنسي بالعدديد من المراسلات.

علما بأن العديد من الشخصيات الإعلامية في الشبكة قد هددوا بالانسحاب من الشبكة دعما لايليز.

وفي التقرير بيّن شيرمان أن أبناء ميردوخ أعطوا ايليز انذارا هذا الاسبوع إما ان يقدم استقالته بملء إرادته أو أن يواجه الطرد العلني.

كما رشحت الانباء أن  مستشاري ايليز،  يحيطون به وأنه في قمة الغضب لكون المذيعات المشتكيات،  سيعتبرن هن السبب في طرده.

وقد ظهر ايلز في آخر صوره وهو يتعكز منهكا .

ومن الجدير بالذكر أن شركة ”21 سينشري فوكس“ قد أخلت موظفاتها من أي اتفاقية عدم إفصاح، كن قد وقعنها كجزء من متطلبات توظفيهن ليتسنى لهن تقديم أقوالهن في هذا القضية

.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة