داعشي يذبح زوجته بطريقة بشعة لرفضها ”الانتحار“ في سوريا (صور)

داعشي يذبح زوجته بطريقة بشعة لرفضها ”الانتحار“ في سوريا (صور)

المصدر: سيدني – إرم نيوز

أقدم مواطن لبناني يحمل الجنسية الأسترالية على قتل زوجته وتقطيع أطرافها والتمثيل بجثتها وإلقائها في أحد مواقف السيارات في مدينة ملبورن الأسترالية، وفق ما بثت قناة الجديد اللبنانية.

وقالت القناة في تقرير تلفزيوني نشر على شاشتها السبت، نقلا عن أهالي بلدة عين الذهب في عكار إن ”ابنة البلدة زينب محمود طالب التي تبلغ من العمر 30 عاما، متزوجة في أستراليا ولها ثلاثة أطفال، وقد لقيت مصرعها على يد زوجها بسام رعد“.

وبحسب القناة، فإن ”الزوج بسام رعد من بلدة عاصون في لبنان ويبلغ من العمر 34 عاما التحق منذ سنوات بتنظيم داعش، وقد طلب من زوجته الذهاب الى سوريا للقيام بعمليات انتحارية وعندما رفضت الزوجة قام بذبحها وتقطيع أطرافها والتمثيل بجثتها كما قام بالاعتداء على أطفاله الثلاثة وضربهم“.

إزاء ذلك، وجهت محكمة الصلح في مدينة ملبورن الأسترالية تهمة القتل العمد للزوج رعد،  في حين ينتظر صدور الحكم ضده في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل

 وقد ألقت الشرطة الاسترالية في مدينة مالبورن القبض على الزوج رعد يوم 17 حزيران/يونيو الماضي بعد العثور على جثة زوجته ملقاة في أحد مواقف السيارات قرب مركز للتنس في دالاس بشمال ملبورن.

وبدأت القصة عندما عثرت الشرطة على جثة الزوجة زينب في أحد مواقف السيارات، بينما وضعت إعلان للتعرف على هويتها لأن الجثة لم يكن معها ما يثبت هويتها إلى أن اتصل أحدهم وعرف عن اسمها وعندما فتشت الشرطة منزلها عثرت على أطفالها وقد تعرضوا للضرب وهم يبلغون من العمر 6 و 4 سنوات.

ووفقًا للإعلام الاسترالي فإن بسام رعد واحد من 12 رجلا اتهم في عام 2008  كونه جزءا من خلية إرهابية يقودها عبد الناصر بن بريكة الملقب أبو بكر الذي كان حكم عليه بالسجن لمدة 15 عاما في عام 2009.

111

444

333

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com