مراهق صيني يسافر متسللاً إلى دبي ليحقق الثراء عن طريق ”التسول“

مراهق صيني يسافر متسللاً إلى دبي ليحقق الثراء عن طريق ”التسول“

المصدر: متابعات – إرم نيوز

قرر صبي صيني يبلغ من العمر 16 عاما، التوجه إلى دبي وتحقيق الثراء السريع بأسهل الطرق، عن طريق تسلله داخل طائرة تابعة لطيران الإمارات والاختباء فيها.

الطائرة التي كانت متجهة من مدينة شنغهاي الصينية إلى دبي استغرقت 9 ساعات ونصف الساعة ، قضاها الصبي آملا في تحقيق حلمه بالثراء.

وفي تفاصيل الواقعة، قالت وسائل إعلام صينية إنّ الفتى من مدينة باتشونغ في مقاطعة سيتنشوان، وقد تسلق السياج في مطار شنغهاي بودونغ في الـ26 من مايو/أيار، وتسلل إلى عنبر الشحن لطائرة ركاب تابعة لطيران الإمارات، واختبأ هناك طوال مدة الرحلة الطويلة.

لكن أحلام الصبي، الشهير باسم عائلته فقط ”شو“، سرعان ما انتهت، حيث اكتشفته شرطة دبي وقامت باعتقاله فور وصول الطائرة، وأكدت شركة الطيران في بيان لها: ”تؤكد الإمارات أنه يوم 27 مايو/ آيار، تم العثور على مسافر تسلل خلسة إلى عنبر الشحن على متن رحلةEK303 من شنغهاي إلى دبي.. ونتعاون بشكل كامل مع السلطات في دبي ولأن هذا أمر يتعلق بالشرطة، لا يمكننا الادلاء بمزيد من التفاصيل في هذا الوقت“.

وذكرت وسائل الإعلام الصينية إنّ المراهق، كان يعتقد أنه بإمكانه جني عشرات الآلاف من الدولارات شهريا عبر التسول في شوارع دبي.

وأضافت أنّ شو كان يعلم أنه يخرق القانون، ولكنه اعتقد أن كونه قاصرا كان سيحميه من الاعتقال. وأخبر شو المحققين أنه كان تحت انطباع أنّ سجون دبي مريحة، ما جعل الرحلة تستحق المخاطرة.

وحذر نائب القنصل العام الصيني في دبي، ما شوليانغ، من الانقياد إلى مثل هذا الشائعات: ”آمل ألا يتبع المواطنون الصينيون مثل هذه الشائعات، إنّ دولة الإمارات العربية المتحدة لديها قوانين صارمة تحظر التسول، وستتم معاقبة المخالفين وفقا للقانون“.

ولا يزال شو محتجزا لدى شرطة مطار دبي، حيث يواجه اتهامات بتهديد سلامة الطيران والتهريب، ومن المرجح أن يتم ترحيله ويمكن وضعه على القائمة السوداء لمحاولته التسلل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com