قطارات الموت… تحصد الأرواح وتؤرّق الحكومة (فيديو إرم)

قطارات الموت… تحصد الأرواح وتؤرّق الحكومة (فيديو إرم)

المصدر: القاهرة – محمود غريب

باتت أزمة حوادث القطارات، كابوساً يؤرق الحكومة المصرية، فما أن تنتهي من لملمة أوراق التحقيقات في حادث ما، إلا وتبدأ إحصاء ضحايا حادثة أخرى، تُحاول إزاءها تجاوز غضب شعبي، لاسيما في ظل تقصيرات فنيَّة تُظهرها نتيجةُ التحقيقات.

حادث قطار بني سويف جنوبي البلاد، اليوم الخميس، هو الثاني لقطار ركاب في أقل من أسبوعين، حيث لقي 6 أشخاص مصرعهم، وأصيب 3 أفراد، نتيجة تصادم قطار بسيارة على ممر منظم لعبور المواصلات العامة لخطوط السكك الحديدية، بمحافظة الجيزة نهاية (يناير/ كانون الثاني) الماضي.

وكانت السلطات المصرية، قد أغلقت العام الماضي ملفاتها على حوادث سير عديدة، جاءت أكثرها فجاعة حادثة قطار مروعة، مارس الماضي، عندما لقي 7 أطفال مصرعهم، وأصيب 24 آخرون، جراء تصادم قطار بحافلة مدرسية، على طريق سريع.

وشنّت قوى سياسية، على مدار الأشهر الماضية، انتقادات عنيفة لأجهزة الدولة المعنية، خاصة هيئة السكك الحديد، جرَّاء تزايد تلك الحوادث لأسباب تعود في أغلبها إما لأخطاء السائقين، أو لموظفي السكك الحديدية.

إزاء ما سبق، فإن الحكومة المصريَّة لم تجد أي ملجأ عقب كافة الحوادث غير الأمر بفتح تحقيقات، في خضم تصريحات متواترة حول إعداد خطة لإنهاء الأزمة.

ووفقاً لآخر إحصائية معلنة، صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، فإن مصر هي أعلى دولة في منطقة الشرق الأوسط في نسبة الإصابات والوفيات الناتجة عن حوادث الطرق، حيث بلغ عدد الوفيات في عام واحد 7115 حالة، بمعدل 8.8 حالة لكل 100 ألف نسمة، و19.5 حالة وفاة يومياً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة