منوعات

أمر غريب من المافيا الإيطالية لسيارات الإسعاف
تاريخ النشر: 05 فبراير 2021 12:16 GMT
تاريخ التحديث: 05 فبراير 2021 14:00 GMT

أمر غريب من المافيا الإيطالية لسيارات الإسعاف

أمرت المافيا الإيطالية سائقي سيارات الإسعاف في مدينة نابولي جنوب إيطاليا، بالتوقف عن استخدام صفارات الإنذار والأضواء الساطعة لأنها تزعج تجار المخدرات. وكشف تقرير أحد الحوادث، التي تم الإبلاغ عنها يوم السبت الماضي، أن رجلان

+A -A
المصدر: أبانوب سامي – إرم نيوز

أمرت المافيا الإيطالية سائقي سيارات الإسعاف في مدينة نابولي جنوب إيطاليا، بالتوقف عن استخدام صفارات الإنذار والأضواء الساطعة؛ لأنها تزعج تجار المخدرات.

وكشف تقرير أحد الحوادث، التي تم الإبلاغ عنها، يوم السبت الماضي، حيث أوقف رجلان من المافيا الإيطالية سيارة إسعاف، وهددا سائقها بالقتل لتشغيله صفارة الإنذار، وهو في طريقه إلى حالة طارئة في المدينة الجنوبية.

وأمر أفراد العصابة سائقي سيارات الإسعاف بالامتناع عن تشغيل صفارات الإنذار؛ لأنها يمكن أن تزعج تجار المخدرات، الذين يخلطون بينها وبين صفارات سيارات الشرطة؛ مما يعطل أعمالهم ويخيف العملاء، وفقا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وبعد سلسلة من الأحداث المقلقة، طالب سائقو سيارات الإسعاف في نابولي بحماية الشرطة لهم من التعرض لمضايقات من المافيا المحلية.

وبحسب التقارير، حاصر رجلان من أفراد العصابة سيارة الإسعاف من الجانبين، وهما على متن دراجات نارية كبيرة، وضربوا نوافذ سيارة الإسعاف وهددوا بقتل السائق إذا لم يطع أوامرهم.

وقال أحدهما: ”ألم تفهم أنك لا تستطيع استخدام صفارة الإنذار هنا؟، أطفئها وإلا سنطلق النار عليك“، الأمر الذي دفع المسعف داخل السيارة إلى الاتصال بالشرطة لمرافقته إلى خارج الحي بأمان.

وقال مانويل روجيرو، وهو طبيب طوارئ، ورئيس مجموعة ”نيسونو نوكتشي إيبوكرات“، وهي مجموعة محلية تحارب العنف ضد العاملين في المجال الطبي، إنه تم تقديم بلاغات مشابهة في جميع أنحاء نابولي.

وأضاف روجيرو، البالغ من العمر 42 عاما: ”أُمرنا بالفعل بعدم استخدام صفارات الإنذار في أحياء أخرى، بما في ذلك سانيتا وتايانو، حيث لا تشغل سيارة الإسعاف المحلية صفارات الإنذار، إلا بعد خروجها من المنطقة“.

يذكر أن بعض طواقم الإسعاف قد تعرضوا للاعتداء من قِبل أقارب المرضى؛ وذلك لأنهم كانوا يصلون إلى مكان الحادث بعد فوات الأوان؛ نتيجة لعدم تشغيلهم صفارة الطوارئ.

من جانبه، حث أليساندرو اميترانو عضو البرلمان المحلي، الحكومة على اعتبار الحرب ضد عصابات مافيا كامورا في نابولي أولوية وطنية، داعيا إلى توفير حماية إضافية لسائقي الإسعاف ضد أفراد العصابة، الذين يعتقدون أنهم فوق القانون.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك