طفلة تسقط من يد جدها وتلقى حتفها غرقاً – إرم نيوز‬‎

طفلة تسقط من يد جدها وتلقى حتفها غرقاً

طفلة تسقط من يد جدها وتلقى حتفها غرقاً

المصدر: رموز النخال - إرم نيوز

تحولت رحلة سياحية بحرية انطلقت من مدينة ”سان خوان“، عاصمة إقليم بورتوريكو الأمريكي، في لحظة، إلى مأساة محزنة، بعدما كانت الأسرة تمني النفس برحلة سعيدة تقضي فيها وقتا جيدا بين أمواج البحر الساحرة.

وبدأت المأساة عندما انزلقت الرضيعة كلوي ويغان، البالغة من العمر 18 شهرا، من يد جدها سالفاتور أنيللو، عندما أخرج جسدها من نافذة السفينة، لتسقط في الماء وتلقى حتفها بعد ذلك.

وأظهر فيديو نشرته صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية أن الجد أنيللو حمل حفيدته الصغيرة، في منطقة لعب الأطفال في الطابق الحادي عشر على متن السفينة Freedom of the Seas ثم أخرج جسدها خارج نافذة مفتوحة، وبعد 34 ثانية، فقد السيطرة على قبضة يده، ما أدى لسقوطها على رصيف خرساني ووفاتها.

على إثر ذلك، تقدم والدا الطفلة آلان وكيمبرلي يجاند من ولاية إنديانا الأمريكية، في ديسمبر الماضي، بدعوى قضائية ضد ”رويال كاريبيان كروزس“، التي قد تكبدها خسائر مالية تصل إلى الملايين في حال ثبتت إدانتها، حيث اتهماها بالتسبب بوفاة طفلتهما، من خلال الإهمال في توفير وسائل الحماية، وأجهزة السلامة أو علامات التحذير أمام نافذة زجاجية في منطقة لعب الأطفال في الطابق الحادي عشر من السفينة.

بدورها ردت ”رويال كاريبيان كروزس“ في دعوى قضائية بأن الفيديو يظهر أن جد الطفلة هو المسئول عن وفاتها، مضيفة: ”كان عليه أن يستخدم حواسه لمعرفة أماكن الخطر في المكان“، حيث طلبت رفض القضية المقدمة من والدي الطفلة، نافية انتهاكها لمعايير السلامة في صناعة السفينة.

ولكن والدي الطفلة أكدا أن الجد أنيلو مصاب بعمى الألوان حيث كان من الصعب عليه التمييز بين المقابض الملونة في نافذة السفينة، كما لم يدرك أن النافذة كانت مفتوحة على مصراعيها.

وأجرت الشرطة فحصا لنوافذ السفينة، حيث وجهت النيابة في بورتوريكو الاتهامات ضد أنيلو بالتسبب بوفاة الطفلة، لاتباعه سلوكا متهورا لا يتطلب أي تحذير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com