تحقيق إندونيسي يكشف أسباب كارثة ”بوينغ 737″‎ – إرم نيوز‬‎

تحقيق إندونيسي يكشف أسباب كارثة ”بوينغ 737″‎

تحقيق إندونيسي يكشف أسباب كارثة ”بوينغ 737″‎

المصدر: الأناضول

كشفت السلطات الإندونيسية، يوم الجمعة، أن تحطم طائرة ”بوينغ 737 ماكس“ التابعة لشركة ”ليون إير“ الذي خلف 189 قتيلًا قبل عام، وقع بسبب مزيج من عيوب التصميم في الطائرة، وضعف تدريب الطيارين، ومشاكل في الصيانة.

وأوضح التقرير الذي تضمن نتائج التحقيق المحلي الصادر يوم الجمعة، أن الطائرة التي كانت في طريقها من العاصمة جاكرتا إلى جزيرة سومطرة تحطمت جزئيًا؛ لأن الطيارين لم يجرِ إطلاعهم على كيفية الرد بسرعة على أعطال نظام التحكم في الطيران الآلي لطائرة بوينغ 737 ماكس 8″.

وسقطت الطائرة المنكوبة في بحر جاوة بعد دقائق من إقلاعها في 29 تشرين الأول أكتوبر 2018.

وبهذا الخصوص، قالت اللجنة الوطنية لسلامة النقل في إندونيسيا: إن النظام الآلي ”إم سي ايه إس“ يعتمد على مستشعر ”زاوية الهجوم“ الذي يوفر معلومات خاطئة، ما يؤدي تلقائيًا إلى دفع أنف طائرة ماكس صوب الأسفل.

وحدد التقرير العديد من الأخطاء التي حدثت قبل وقوع الحادث، منها أن الطائرة التي استُخدمت فقط لمدة شهرين كانت قد واجهت مشاكل في رحلاتها الأربع الأخيرة، بما في ذلك تلك التي انطلقت قبل يوم من الكارثة.

ويأتي التقرير الإندونيسي عقب آخر صدر الشهر الماضي عن محققي حوادث فيدراليين أمريكيين.

ووجد المحققون الأمريكيون أن شركة ”بوينغ“ وإدارة الطيران الفيدرالية استخفتا بمدى إمكانية أن تؤدي سلسلة غير متوقعة من التحذيرات المرئية والسمعية إلى إبطاء قدرة الطيارين على الاستجابة بسرعة كافية لتجنب الحوادث.

والأربعاء، أعلنت شركة ”بوينغ“ الأمريكية العملاقة لصناعة الطائرات عن تراجع صافي أرباحها بنسبة 95% منذ مطلع العام الجاري حتى أيلول سبتمبر، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

يأتي ذلك وسط أزمة طائرات ”ماكس 737“ الأكثر مبيعًا لدى الشركة، حيث علقت شركات طيران عالمية وبلدان تشغيل تلك الطائرات أو التحليق فوق أجوائها، إثر حادثتين أدتا إلى مقتل 346 شخصًا.

وفي 10 آذار مارس الماضي، لقي 157 شخصًا مصرعهم، إثر تحطم طائرة من ذلك الطراز تابعة للخطوط الإثيوبية، بعد مرور دقائق على إقلاعها من مطار العاصمة أديس أبابا، إلى العاصمة الكينية نيروبي.‎

وتعتبر هذه الكارثة الثانية في أقل من ستة أشهر، بالنسبة للطائرات من نوع ”بوينغ 737 ماكس“، بعد كارثة الطائرة التابعة لشركة ”ليون إير“ للخطوط الإندونيسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com