كوب قهوة يتسبب في هبوط اضطراري لطائرة

كوب قهوة يتسبب في هبوط اضطراري لطائرة

المصدر: نهلة ناجي- إرم نيوز

أجبرت رحلة تجارية لشركة ”كوندور“ الألمانية، متجهة إلى المكسيك على متنها 326 شخصًا، على الهبوط اضطراريًا في أيرلندا؛ بسبب تسرب القهوة الساخنة عن طريق الخطأ فوق لوحة التحكم في قمرة القيادة.

وحدث هذا، بعد أن وضع الطيار قهوته التي لم تكن مزودة بغطاء، على طاولة في قمرة القيادة، بدلا من استخدام الأماكن المخصصة كحوامل للأكواب.

وكشف تقرير عن الحادث، أن السائل الساخن قد أضر بلوحة التحكم الصوتية، وهو ما تسبب في تصاعد رائحة حريق كهربائي ودخان.

وتوقف تصاعد الدخان، ولم تسفر الأبخرة، عن إصابة أي من أفراد طاقم الطائرة البالغ عددهم 11 فردًا و 326 راكبًا كانوا على متنها.

وأوضح قسم التحقيق في الحوادث الجوية (AAIB) أن، العطل الناجم عن تسرب القهوة تسبب في صعوبة التواصل بين الطيارين المحلقين بطائرات شركة ”كوندور“ الألمانية.

وبحسب سلطة الطيران المدني، فإن مثل هذه التحويلات تكلف شركات الطيران ما بين 10,000 و 80,000  جنيه إسترليني، وفقًا لحجم الطائرة والمكان الذي تتحول إليه.

وجاء في التقرير أن القبطان البالغ من العمر 49 عامًا، وضع فنجان القهوة الخاص به على طاولة متحركة، حيث تكون الأشياء عرضة للسقوط، رغم توصيات ”إيرباص“ بضرورة استخدام الطيارين للحوامل المخصصة لوضع الأكواب.

وأوضح  قسم التحقيق في الحوادث الجوية، أن الحجم الصغير للأكواب المستخدمة من قبل شركة ”كوندور“ للطيران، لا يشجع على استخدام حوامل الأكواب المخصصة؛ لأنها لا تمسك الأكواب جيدًا.

وأكد المحققون أن وجود غطاء للكوب كان سيقلل كمية القهوة المنسكبة، وبالتالي تقليل حجم الضرر الناجم أو تلافيه تمامًا.

وردت ”كوندور“ على الحادث، مؤكدة عملها على توفير أغطية للأكواب في جميع الرحلات الجوية القادمة، مع تذكير الطيارين بضرورة توخي الحذر في التعامل مع السوائل داخل قمرة القيادة، وأيضًا توفير أكواب بحجم مناسب لحوامل الأكواب المخصصة في الطائرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com