شكوك بتورط المدرب الفلبيني باختفاء الطيار السعودي عبدالله الشريف

شكوك بتورط المدرب الفلبيني باختفاء الطيار السعودي عبدالله الشريف

المصدر: فريق التحرير

كشفت معلومات جديدة عن وجود شكوك بالأدلة حول ضلوع المدرب الفلبيني، في واقعة اختفاء الطيار السعودي المفقود عبدالله الشريف في الفلبين منذ 17 مايو/أيار الماضي.

ووفق صحيفة ”عكاظ“ المحلية، فإن البحث لا يزال جاريًا عن ”الشريف“، فيما لا تزال هناك شكوك بأنه على قيد الحياة، وما تزال التحريات بشأنه جارية.

وأكدت فرق البحث في الفلبين عثورها على معلومات مهمة تتمثل في أن الهواتف الجوالة التي كان يحملها الطياران المفقودان لا تزال تعمل وتستقبل اتصالات محددة.

كما أن المعلومات الفنية تؤكد عدم سقوط الطائرة، وذلك بعد التحقق من متخصصين في البحث عن ذلك.

بدورها، قالت عائلة الطيار السعودي المفقود إن ”فرق البحث والإنقاذ لم ينتج عن بحثها إيجاد أي حطام أو أشلاء أو متعلقات للطائرة تحت الماء أو فوق الماء“.

ويدرس عبدالله الشريف مع شقيقه في الفلبين، الطيران على نفقتهما الخاصة، وذهبا للتدريب، وخرج عبدالله مع مدربه للتدريب ليختفيا في 17 مايو ولم يعثر لهما على أي أثر حتى الآن.

وبعد بحث مكثف، لم يتم العثور سوى على حقيبة بداخلها هوية قائد الطائرة (المدرب) وبطاقات بنكية وصور شخصية له مع أحد الصيادين.

وأكدت عائلة ”الشريف“ أن المعلومات التي لديها تفيد بأن الطائرة مختفية ولم تتحطم، وأن عبدالله ومرافقه المدرب الفلبيني على قيد الحياة، مناشدة السفارة السعودية بذل المزيد من الجهود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com