أوسكار وفاليريا.. صورة تعيد مأساة الطفل السوري إيلان

أوسكار وفاليريا.. صورة تعيد مأساة الطفل السوري إيلان

المصدر: إرم نيوز

هذه الصورة فيها كل مواصفات الفجيعة التي جعلتها تتحول إلى رسالة مأساوية عابرة للفضاءات الإلكترونية، مثلها مثل صورة الطفل السوري إيلان الكردي الذي ظهرت جثته العام 2015 طافية على شاطئ الهجرة في تركيا، وأثارت في حينه صدمة أممية.

في الصورة الجديدة لعام 2019، كما عرضتها شبكة ”سي أن أن“ يبدو أب سيلفادوري، يحتضن طفلته، وكلاهما وجهه غارق في مياه موحلة، فيما رأساهما مغطيان بقميص أسود وذراع الطفلة تحتضن كتف أبيها.

وغرق الأب أوسكار مارتينز وطفلته فاليريا البالغة 23 شهرًا، في نهر ريو غراند، على الحدود المكسيكسية الأمريكية، الأحد الماضي، وذروة المأساة أن الأم شهدت غرقهما بعينيها.

القصة كما رواها صحفيون، تقول إن الأب عبر النهر، عند مدينة ”ماتوروس“، واستدار ليأخذ معه زوجته تانيا، ورأته الابنة يسبح فقفزت لتلحق به، ولأن التيار كان قويًا فقد جرفهما، فيما كان الأب يمسك بالطفلة التي ترتدي سروالًا أحمر وحذاء أسود، كما بدت في الصورة التي التقطتها يوم الإثنين الماضي، المصورة الصحفية جوليا لو دوك.

 رواية الأم

وفي عرضها تفاصيل هذه اللقطة المأساوية، نقلت ”سي أن أن“، عن الزوجة تانيا أن عائلتها أمضت شهورًا في مخيم للمهاجرين بانتظار موعد للحصول على ترخيص أمريكي باللجوء السياسي. حتى إذا يئست قررت أن تعبر النهر، وعند شاطئه كانت النهاية الفاجعة التي عاودت التحريك السياسي والإنساني لقضايا الهجرة الشرعية منها وغير الشرعية.

يشار إلى أن عدد حالات الغرق بين محاولي عبور الحدود الأمريكية من جنوبها الغربي، تسجل المئات… شارفت على الخمسمئة العام 2005، ووصلت 283 حالة العام 2018.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com