تصعيد فلبيني ضد الكويت بسبب وفاة خادمة

تصعيد فلبيني ضد الكويت بسبب وفاة خادمة

المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

أعلن القصر الرئاسي في الفلبين، اليوم الإثنين، أنه أصدر موافقته على مراجعة الاتفاقية التي وقعتها الحكومتان الكويتية والفلبينية قبل عام بشأن حقوق العمالة الفلبينية العاملة في الكويت، بعد حادثة وفاة الخادمة كونستانسيا لاغو دياج قبل أيام.

ونقلت صحيفة ”القبس“ الكويتية عن وسائل الإعلام الفلبينية، أن القصر الرئاسي أعلن أن هناك حاجة لمراجعة مذكرة الاتفاق التي وقعتها الفلبين مع الكويت، بعد حديث الإعلام الفلبيني أن ”الخادمة دياج قتلت بعد تعرضها لاعتداء جنسي“.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة في الفلبين سلفادور بانلو، إنه ”ينبغي مراجعة مذكرة التفاهم بين البلدين ولكننا سننتظر أولًا توصية وزير العمل سيلفستر بيلو بخصوص حادث وفاة الخادمة دياج؛ لأنه وفقًا للوزير بيلو، كان هناك خرق في الاتفاقية الموقعة بين البلدين“.

وأضاف بانلو أن ”وزير العمل سيلفستر بيلو يحقق مع وزارة الخارجية الفلبينية بالتعاون مع نظيرتها الكويتية، ونحن ننتظر تقرير تشريح الجثة“.

وكان مصدر أمني كويتي قد كشف أن وفاة الخادمة الفلبينية دياج، التي فارقت الحياة يوم الـ14 من أيار/ مايو الجاري، طبيعية ولا توجد فيها شبهة جنائية، أو أي دليل ملموس يشير إلى تعرضها للضرب بعد معاينة الجثة، مؤكدًا أن علاقة العاملة الفلبينية بمخدومها جيدة.

وأعادت حادثة وفاة الخادمة ملف العمالة المنزلية إلى الواجهة مجددًا، بعد تلويح وزارة العمل الفلبينية باحتمال إيقاف إرسال العمالة المنزلية الفلبينية إلى الكويت، وإعادة حظرها بعد مطالبة مسؤولين فلبينيين للسلطات المعنية في الكويت بمتابعة القضية وتقديم المسؤولين عنها للعدالة.

وشهدت العلاقات الفلبينية الكويتية توترًا في العام الماضي؛ على خلفية جريمة العثور على جثة خادمة فلبينية مجمدة في ثلاجة بإحدى الشقق، ومر على وفاتها عام كامل، أعلن بعدها الرئيس الفلبيني حظرًا على إرسال العمالة للكويت، قبل أن يتوصل البلدان إلى اتفاق جديد بشأن العمالة ورفع الحظر في شهر أيار/ مايو من العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com