وسط جدل واسع.. أول تعليق من شركة ”لامبرغيني“ على انشطار إحدى سياراتها بمصر

وسط جدل واسع.. أول تعليق من شركة ”لامبرغيني“ على انشطار إحدى سياراتها بمصر

المصدر: يوسف القاضي - إرم نيوز

أثار انقلاب وانشطار سيارة ”لامبورغيني“ بحادث مروري على طريق السويس في مصر، جدلًا واسعًا حول أسباب الانشطار، وسط اهتمام إعلامي بالحادثة؛ ما أثار الحديث عن طبيعة السيارة وصعوبة انقسامها بهذه الطريقة كونها باهظة الثمن.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صور الحادثة، متحدثين عن صعوبة الأمر، وكيفية حدوث ذلك لسيارة من المفترض أن يتوافر فيها أعلى درجات الأمان حال تعرضت لحادث.

وتباينت آراء المعلقين على الحادثة في مواقع التواصل الاجتماعي، بين من رأى عيبًا في انشطار السيارة، وبين من أرجع السبب في ذلك إلى طبيعة الطرق في مصر.

ولحسم هذا الجدل، أصدرت الشركة المصنعة للسيارة بيانًا جاء فيه أن ”عدم انتشار السيارة بسبب سعرها المرتفع، أدى لجهل البعض بطريقة التعامل المثلى معها، وهو ما يسفر عن وقوع حوادث مرورية مفاجئة“.

وأضافت ديانا المسؤولة في إدارة علاقات عملاء شركة ”لامبرغيني“ في دبي: ”من المفترض عدم قيادة السيارة في درجة الحرارة المرتفعة وهو أحد أهم عوامل السلامة“.

ونصحت ديانا أصحاب سيارات ”لامبورغيني“، بـ“عدم قيادة السيارة في الأماكن الحارة، إذ إن السيارة صُنعت خصيصًا للأماكن الباردة، لذا قيادتها في الأجواء الحارة قد يسبب مشكلات، لأنها غير مهيئة للأجواء في مصر“.

وتابعت أن ”نوع هوركان أقوى من أفنتادور، بالنظر إلى كونها مهيئة للاستخدام اليومي، بعكس الأخيرة التي تستخدم في عطلة نهاية الأسبوع بإضافة للأجواء الحارة“.

واختتمت ديانا نصائحها، قائلة إن ”انشطار السيارة إلى نصفين يعتبر من عوامل السلامة، إذ إنها صنعت بتلك الطريقة، ليتمكن صاحبها حال تعرضه لحادث، من الخروج منها بشكل آمن“.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com