منوعات

انتشال جثتين ضمن 20 مهاجرًا مفقودًا في الجزائر‎
تاريخ النشر: 23 ديسمبر 2018 17:53 GMT
تاريخ التحديث: 23 ديسمبر 2018 17:53 GMT

انتشال جثتين ضمن 20 مهاجرًا مفقودًا في الجزائر‎

تمكن الدرك الوطني من تحديد هوية الجثتين "وهما لأم وابنتها، كانتا مع الأب الذي مازال مفقودًا، وأخ في المستشفى مع تسعة أشخاص تم إنقاذهم".

+A -A
المصدر: ا ف ب

تمكن خفر السواحل الجزائري الأحد، من انتشال جثتين لأم وابنتها كانتا ضمن 20 مهاجرًا فُقدوا قبالة الساحل الجزائري الخميس، بعد اندلاع حريق في قاربهم.

وكانت باخرة ليبيرية قد أنقذت الخميس تسعة جزائريين منهم رضيعان وأطفال، قبالة سواحل الجزائر بعد الحريق مباشرة.

وبحسب وكالة الأنباء الجزائرية فإن ”الجثتين تم انتشالهما مساء السبت على بعد 2 و3 أميال بحرية“ قبالة ساحل وهران، من حيث انطلق 29 مهاجرًا منتصف ليل الأربعاء نحو إسبانيا، ولا يزال البحث جاريا عن 18 منهم.

وتمكن الدرك الوطني من تحديد هوية الجثتين ”وهما لأم وابنتها، إذ كانتا مع الأب الذي مازال مفقودًا، وأخ في المستشفى مع تسعة أشخاص تم إنقاذهم“ بحسب المصدر نفسه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك