بعد عراك كبير.. إغلاق أكبر مصنع للبتروكيماويات في إيران (فيديو)

بعد عراك كبير.. إغلاق أكبر مصنع للبتروكيماويات في إيران (فيديو)

المصدر: إرم نيوز

أغلقت السلطات الإيرانية في مدينة مسجد سليمان التابعة لمحافظة خوزستان جنوب غرب إيران، اليوم الإثنين، أكبر مصنع للبتروكيماويات في البلاد؛ بسبب عراك واشتباكات بالعصي بين عمال إيرانيين وصينيين.

وقال نائب رئيس حاكم مدينة مسجد سليمان، أردوان قنبري، للوكالة الرسمية الإيرانية: إن ”السلطات الأمنية أقدمت على إغلاق مصنع المدينة، الذي يعد أكبر مصنع للبتروكيماويات بالعالم“، مضيفًا أن ”الهجوم على العمال والمهندسين من الصين وحشي من قبل العمال الإيرانيين“.

وأوضح قنبري سبب اندلاع العراك، قائلًا: إن ”أحد المهندسين الصينيين طلب من عامل إيراني مراعاة قوانين السلامة العامة أثناء عمله في المصنع، فيما رفض الأخير الانصياع للأوامر، وأقدم على مهاجمة المهندس، وحرق المعدات التي كانت بحوزته؛ ما دفع العمال الإيرانيين الذين يفوق عددهم 5 آلاف عامل، إلى مهاجمة ألفي عامل صيني“.

وأشار المسؤول الإيراني إلى إصابة أحد العمال الإيرانيين بجروح، حيث تم نقله إلى المستشفى، فيما لم يتمكن بعض العمال من الخروج من محيط مجمع مصنع البتروكيماويات في مدينة مسجد سليمان؛ بسبب رفض الأجهزة الأمنية التدخل لفض العراك؛ نتيجة كثرة العمال.

وتابع أنه ”بسبب استمرار الخلافات والصراع بين العمال الإيرانيين ونظرائهم الصينيين، تقرر تعطيل وإغلاق مصنع مسجد سليمان للبتروكيماويات، لحين اتخاذ الإجراءات اللازمة، وتقديم المخالفين للقضاء“.

وكانت إيران أعلنت في يوليو/ تموز 2015، البدء ببناء أكبر مجمع للبتروكيماويات في مدينة مسجد سليمان بمحافظة خوزستان في جنوب غربي البلاد، بمشاركة الصين، بحسب وكالة أنباء ”مهر“ الإيرانية.

وتم إنشاء هذا المشروع، الذي ينتج مختلف منتجات الألمونيوم، باستخدام أحدث التقنيات في الداخل والخارج، على مساحة 400 هكتار، وباستثمار بلغت قيمته 3 آلاف و630 مليار ريال، أي بنحو 4 مليارات دولار في ذلك الوقت.

ورعى النائب الأول للرئيس الإيراني، إسحاق جهانغيري، مراسم انطلاق إنشاء مجمع مسجد سليمان للبتروكيماويات، بهدف إنتاج مليوني طن من المنتجات البتروكيماوية الاستراتيجية خلال فترة 60 شهرًا من تاريخ إنشاء المجمع، مشيرًا إلى أن إنشاء هذا المصنع وفر نحو ألفي فرصة عمل.

وتبلغ حصة الصين في التكلفة ما نسبته 85%، ونسبة القطاع الأهلي الإيراني 15%.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة