منوعات

السلطات السعودية تحقق في واقعة وفاة طفل بحقنة "خاطئة"
تاريخ النشر: 14 سبتمبر 2018 6:57 GMT
تاريخ التحديث: 14 سبتمبر 2018 6:57 GMT

السلطات السعودية تحقق في واقعة وفاة طفل بحقنة "خاطئة"

فتحت السلطات الصحية بمنطقة مكة المكرمة في السعودية، تحقيقًا في واقعة وفاة طفل متأثرًا بحقنة بالخطأ في أحد المستوصفات. جاء ذلك بعد أن طالب والد الطفل المتوفى (8

+A -A
المصدر: فريق التحرير

فتحت السلطات الصحية بمنطقة مكة المكرمة في السعودية، تحقيقًا في واقعة وفاة طفل متأثرًا بحقنة بالخطأ في أحد المستوصفات.

جاء ذلك بعد أن طالب والد الطفل المتوفى (8 سنوات) بمحاسبة المسؤولين.

ونقلت صحيفة ”سبق“ المحلية، عن الأب، قوله إن ابنه ”تعرض أمس الخميس لارتفاع في درجة الحرارة، فتوجه به إلى أحد المستوصفات، وشخص أحد الأطباء حالته بأنها بحاجة لحقنتي مضاد حيوي وخافض حرارة“، لافتًا إلى أن ”ممرضة تولت إجراء اختبار حساسية لابنه وقامت بضرب الإبرة فوق الذراع وليس باطنه“.

وأضاف الأب، أن ”حالة ابنه تبدلت ودخل في غثيان وخرج اللعاب من فمه وحدث انتفاخ وتضخم في عينيه“، موضحًا أن ”الطبيب والممرضة حاولا إنعاش قلب الطفل دون جدوى، ليطلبا منه نقله لإحدى المستشفيات لإجراء اللازم له“.

وتابع أنه تم نقل الطفل إلى المستشفى ليخبره الأطباء لاحقًا بوفاة ابنه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك