سعودية تعتدي على طبيبة بمستشفى الملك عبدالعزيز بجدة.. والصحة تتوعد – إرم نيوز‬‎

سعودية تعتدي على طبيبة بمستشفى الملك عبدالعزيز بجدة.. والصحة تتوعد

سعودية تعتدي على طبيبة بمستشفى الملك عبدالعزيز بجدة.. والصحة تتوعد

المصدر: فريق التحرير

اعتدت مواطنة سعودية، كانت ترافق والدتها، بالضرب المبرّح، مساء الأربعاء، على طبيبة في مستشفى الملك عبدالعزيز في مدينة جدة، بحجة رمي الطبيبة الورقة بوجه والدة المعتدية.

وتعرَّضت الطبيبة للضرب وشد الشعر أثناء عملها في قسم الطوارئ، إذ لم تشفع محاولات العاملين بالقسم من تخليص الطبيبة من أيدي المراجعة التي اوسعتها ضربًا، وفق ما نشرته صحيفة ”سبق“ السعودية .

وأساءت المواطنة المعتدية  للطبيبة في سلسلة تغريدات على ”توتير“، قائلة إنها على الرغم من تقدمها بشكوى بحق الطبيبة، إلا انها اعترفت بتغريدة أخرى بأنها تبحث عن حل لعصبيتها؛ إذ إنها ضربت الطبيبة وقطعت وجهها!.

 وأثارت حوادث الاعتداء المتكررة في السعودية على الكوادر الطبية أثناء تأديتها لواجبها الرسمي مخاوف العاملين بالقطاع الصحي في ظل عدم اتخاذ وزراة الصحة إجراءات صارمة بحق المعتدين وغياب لوائح تحمي العاملين بالقطاع الذين لهم علاقة مباشرة مع الجمهور، أو توجِد حراسات مشددة.

من جهتها، علقت وزارة الصحة السعودية في بيان لها، اليوم الخميس، على الواقعة قائلة: ”إشارةً إلى ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، وما نُشر في بعض الصحف الإلكترونية، حول الاعتداء الذي تعرَّضت له إحدى طبيبات مستشفى الملك عبدالعزيز بجدة أخيرًا، على يد مرافقة لمريضة؛ وذلك أثناء تأدية واجبها الإنساني داخل العيادة؛ جرى على الفور تدخّل الأمن بالمستشفى لفض النزاع والاشتباك وإعداد محضر بالواقعة“.

وأضاف البيان الذي تناقلته وسائل إعلام سعودية: ”تم استدعاء الشرطة، وتحريك الإجراءات النظامية تجاه ما تعرضت له الطبيبة من قذف واعتداء جسدي، من خلال الشرطة والنيابة العامة“، في الوقت الذي أكدت فيه صحة جدة أنها ”لن تتهاون في اتخاذ الإجراءات الصارمة تجاه المعتدين على أي من كوادرها أثناء تأدية واجبهم المهني والإنساني في مواقع العمل المختلفة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com