التحقيقات تكشف تفاصيل مثيرة حول حريق سينما ريفولي التاريخية بالقاهرة

التحقيقات تكشف تفاصيل مثيرة حول حريق سينما ريفولي التاريخية بالقاهرة

المصدر: محمود سمير– إرم نيوز

كشفت التحقيقات الأولية بشأن الحريق الذي اندلع، فجر الأربعاء، في سينما ريفولي، التي تعد واحدة من أقدم دور السينما في مصر، تفاصيل مُثيرة تشير إلى تورط مسؤولين بمحافظة القاهرة، وافتعالهم الحريق بهدف إخلاء المبنى وهدمه.

وكان الحريق الكبير وقع في سينما ”ريفولي“ وسط العاصمة القاهرة فجر اليوم الأربعاء، لتتردد في البداية رواية تفيد بأن وقوع الحريق جاء نتيجة ماس كهربائي.

وأوضحت التحقيقات، التي تجريها بضع جهات بينها النيابة العامة، أن الحريق الذي أتى على الدورين الأول والثاني، تم تدبيره من قبل مسؤولين بحي الأزبكية في محافظة القاهرة لهدم المبنى بعد اتفاق جرى مع أحد رجال الأعمال الذي يرغب في هدم المبنى وشرائه لتنفيذ مبنى معماري ضخم له نشاط سياحي.

ولم تصدر النيابة العامة التي استدعت بعض المسؤولين بحي الأزبكية والقائمين على إدارة السينما من أجل سماع أقوالهم في الواقعة، أي بيانات لإيضاح سبب الحريق حتى الآن.

وتلقت غرفة العمليات المركزية بمحافظة القاهرة بلاغًا باندلاع حريق بسينما ريفولي بحي الأزبكية، قبل أن تنتقل 10 سيارات إطفاء إلى مكان الحادث للسيطرة على الحريق.

وتسبب الحادث في وقوع خسائر مادية قدرتها محافظة القاهرة بمليوني جنيه مصري، كما لم تسقط أي ضحايا.

بدورها أمرت النيابة العامة بانتداب رجال المعمل الجنائي لرفع البصمات والفحص للوقوف على الأسباب وسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة.

ويعد مبنى سينما ريفولي الذي سجل كتراث معماري مميز منذ عام 2010، واحدًا من أقدم دور السينما في مصر إذ جرى تأسيسه قبل قرابة 100 عام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com