أستراليا تعلق على مزاعم ”تعمّد“ قائد الطائرة الماليزية المفقودة إسقاطها

أستراليا تعلق على مزاعم ”تعمّد“ قائد الطائرة الماليزية المفقودة إسقاطها

المصدر: الأناضول

نفى مكتب أمن النقل في أستراليا، اليوم الأربعاء، صحة ادعاءات عن ”تعمد“ قائد الطائرة الماليزية المفقودة في 2014، إسقاطها في البحر.

وأوضح منسق شؤون المكتب بيتر فولي خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة الأسترالية كانبرا أنّ هذه المزاعم ”عارية عن الصحة تمامًا وتفتقر للأدلة والبراهين“.

وسبق أن قال لاري فانسي الخبير الكندي في شؤون حوادث الطائرات خلال برنامج تلفزيوني، إن قائد طائرة الرحلة (إم.إتش 370) المفقودة ”أسقطها عمداً“.

واختفت الطائرة وهي من طراز  ”بوينغ 777“ من على شاشات الرادار وهي في طريقها من كوالالمبور إلى بكين في مارس/ آذار 2014 وعلى متنها 239 شخصًا.

وانتشلت أجزاء من حطام الطائرة من جزر بالمحيط الهندي وعلى ساحل شرق أفريقيا.

وأنهت أستراليا والصين وماليزيا عملية بحث في مساحة 120 ألف كيلومتر مربع في يناير/ كانون الثاني 2017 لكن محققين حثوا على توسيع منطقة البحث شمالًا لمسافة 25 ألف كيلومتر مربع، سعيًا لحل أحد أكبر ألغاز الطيران في العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com