بعد نشرها إعلانًا اتهمت فيه بالعنصرية.. اقتحام محلات “إتش آند إم” (فيديو)

بعد نشرها إعلانًا اتهمت فيه بالعنصرية.. اقتحام محلات “إتش آند إم” (فيديو)

اقتحم محتجون في جنوب أفريقيا محلات لسلسلة “إتش آند إم” السويسرية لبيع الملابس بالتجزئة بعد أن استخدمت صورة مثيرة للجدل لطفل أسود البشرة.

وأظهر مقطع فيديو المحتجين وهم يحطمون محتويات المتجر؛ ما تسبب بفوضى وخسائر مادية كبيرة للشركة.

وكانت سلسلة “إتش آند إم” عرضت سترة عليها صورة طفل أسود ومكتوب عليها “ألطف قرد في الغابة”.

واعتذرت الشركة عن الصورة التي نُشرت على موقعها الإلكتروني، كما وسحبت المنتج والصورة بعدما أثارت موجة غضب واتهامات بالعنصرية على مواقع التواصل الاجتماعي. وذكرت في بيان: “نعتذر بشدة عن التقاط هذه الصورة، كما نأسف لما كتب عليها.”

وفي السياق ذاته، أفادت الشرطة وفق موقع “بي بي سي” البريطاني، بأن عدة احتجاجات اندلعت أمام محلات السلسلة في “جوهانسبرغ”، مضيفة أن المحتجين نجحوا في اقتحام محل للسلسلة في “مول راند إيست” وسرقة بعض المنتجات؛ ما دفع قوات الأمن إلى التدخل وتفرقة المتظاهرين بإطلاق الرصاص المطاطي.

وعلى الرغم من دعوة عملاء في بضع دول إلى مقاطعة “إتش آند إم” بعد تداول الصورة على مواقع التواصل الاجتماعي، قالت والدة الطفل الذي ظهر على السترة إنها “لم ترَ أي إهانة في الصورة”.

وقالت إن السترة “كانت واحدة من مئات القطع التي ارتداها ابني للترويج لها”، ودعت المتظاهرين إلى “التوقف عن عويل الذئاب طول الوقت.”

وأعلن بعض المشاهير قطع علاقتهم مع “إتش آند إم” احتجاجًا على الصورة. وقال الفريق الكندي الغنائي “ذا ويكند”، الذي كان يتعاون مع الشركة، إن الإعلان تسبب في “شعور بالصدمة والخزي”.