انفجار ثانٍ على متن ناقلة النفط الإيرانية المشتعلة قبالة سواحل الصين – إرم نيوز‬‎

انفجار ثانٍ على متن ناقلة النفط الإيرانية المشتعلة قبالة سواحل الصين

انفجار ثانٍ على متن ناقلة النفط الإيرانية المشتعلة قبالة سواحل الصين

المصدر: الأناضول

قال مسؤولون صينيون، اليوم الأربعاء، إن انفجارًا ثانيًا وقع على متن ناقلة النفط الإيرانية المشتعلة قبالة ساحل مدينة ”شنغهاي“، ما أدى إلى تعليق عمليات الإنقاذ وإخماد الحريق المشتعل في الناقلة.

وأضاف المسؤولون أن الانفجار وقع بينما كان رجال الإطفاء وطواقم الإنقاذ يؤدون عملهم، بحسب وكالة ”أسوشيتد برس“ للأنباء.

ونقلت الوكالة عن وزارة النقل الصينية قولها إن ”سفن الإنقاذ تراجعت إلى مسافة آمنة بعد الانفجار على متن الناقلة سانتشي“.

وتسببت النيران الكثيفة والأحوال الجوية السيئة وضعف الرؤية في عرقلة جهود السيطرة على النيران.

وعثر رجال الإنقاذ، أمس الثلاثاء، على جثة يعتقد أنها لأحد بحارة الناقلة، بينما يستمر البحث عن 31 مفقودًا من أفراد طاقم الناقلة.

وكانت وسائل إعلام صينية أفادت، أول أمس الإثنين، بأن ناقلة النفط الإيرانية، التي اصطدمت بسفينة شحن صينية، قبالة الساحل الشرقي للصين، مهددة بالانفجار ثانية، بسب استمرار اشتعال النيران فيها.

واصطدمت السفينتان، السبت الماضي، قرب مصب نهر اليانغتسي، أطول أنهار الصين، ما أسفر عن فقدان 30 إيرانيًا وبنغاليين اثنين، جميعهم كانوا على متن ناقلة النفط.

وكانت ”سانتشي“ تنقل نحو مليون برميل من النفط الخفيف عندما وقع الحادث على بعد 257 كيلومترًا قبالة الساحل، واشتعلت بها النيران.

وتشارك طواقم من 3 دول في عمليات بحث وإنقاذ عن المفقودين، فضلًا عن محاولة احتواء تسرب النفط من الناقلة المشتعلة.

وأرسلت كل من الصين وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية سفنًا وطائرات للمشاركة في عملية البحث عن طاقم الناقلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com