فرار مئات القرويين مع بدء ثوران بركان في بابوا غينيا الجديدة (صور)‎

فرار مئات القرويين مع بدء ثوران بركان في بابوا غينيا الجديدة (صور)‎

المصدر: رويترز

قالت وسائل إعلام إن بركانًا بجزيرة نائية في بابوا غينيا الجديدة بدأ يقذف رمادًا في الجو، ما أرغم أكثر من 500 شخص قروي على الفرار من المنطقة.

وكان من المعتقد أن بركان كادوفار على الساحل الشمالي في بابوا غينيا الجديدة خامد، إلى أن بدأ يثور في الخامس من يناير، وآخر نشاط سابق معروف له سجل في العام 1976.

وبحسب موقع ”سترينج ساوندز“، فقد بلغ ارتفاع سحب الرماد البركانية نحو 2.1 كم فوق مستوى سطح البحر.

وقال تشيني أوبرايان من مركز داروين للرماد البركاني اليوم الأحد: “ إن هناك انبعاثًا مستمر للرماد البركاني في الوقت الحالي“.

وأضاف أن الرماد المنبعث لا يسبب خطرًا على الطيران بعد، ولكن أي تغيير في اتجاه الرياح قد يؤثر على العمل في مطار ويواك.

وقالت مؤسسة ساماريتان الخيرية للطيران، ومقرها الولايات المتحدة التي تشغل طائرات مائية تعمل في مناطق نائية في بابوا غينيا الجديدة، إنه تم إجلاء جميع سكان الجزيرة ولم تقع خسائر في الأرواح.

وأضافت: ”ليست لدينا أي تفاصيل بعد عن المكان الذي توجهت إليه الأسر ونأمل أن نحصل على مزيد من المعلومات قريبًا“ وينشر موقع ”سترينج ساوندز“ صورًا تظهر النشاط البركاني الأخير لـ“كادوفار“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة