شهامة سعودي توقعه في ”ورطة“ مع وافد يمني

شهامة سعودي توقعه في ”ورطة“ مع وافد يمني

المصدر: فريق التحرير

أدخل حب الشهامة مواطنًا سعوديًا في ورطة، بعد أن سلّم وافدًا يمنيًا هوية والدته؛ كي يتمكن الوافد من علاج والدته المريضة دون أن يدفع الأجر، مخالفًا القانون المطبق في السعودية.

وقام اليمني بإدخال والدته المستشفى بهوية أم المواطن، لكن الوالدة ما لبثت أن توفيت داخل المستشفى بعد أن تم تسجيلها ببيانات هوية المواطنة، ما أدخل ذوي الأم اليمنية والسعودي، الذي سلمه هوية والدته، في ورطة، خوفًا من النظام بعد اكتشاف الواقعة.

وفي التفاصيل، قال المتحدث الرسمي لصحة الطائف، عبدالهادي الربيعي، في تصريح لصحيفة ”سبق“ المحلية، إن أحد الأشخاص حضر لقسم الطوارئ برفقة مريضة ذكر أنها والدته وقدم هويتها السعودية، فتم إدخالها المستشفى لكن وافتها المنية لاحقًا، بينما سُجلت بيانات المتوفاة وفقًا لما هو مدون في إثبات الهوية المقدمة وبيانات الدخول، وبحكم ارتباط نظام المستشفى بنظام وزارة الداخلية والأحوال المدنية أسقطت نظامًا بحكم وفاتها لإصدار شهادة الوفاة.

وتابع أنه تم الاتصال بالعائلة السعودية، كون البيانات تعود للمواطنة لتسليم الجثة، لكنهم اعتذروا وأبلغوا أن هناك خطأ في اسم المتوفاة، وأن المرأة المتوفاة هي جارتهم وأن أحد أفراد الأسرة منح نجل المتوفية بطاقة هوية والدته لعلاجها مجانا، حيث رغب الجيران في مساعدتهم، نظرًا لكون المتوفاة وأسرتها من الأجانب ويخضعون لنظام العلاج بمقابل مادي.

وتم تحويل القضية للجهات الأمنية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، في حين تم تسليم الجثة لذويها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com