بالفيديو والصور.. مذيع ينقذ طفلًا معاقًا مشردًا من هجوم للنحل – إرم نيوز‬‎

بالفيديو والصور.. مذيع ينقذ طفلًا معاقًا مشردًا من هجوم للنحل

بالفيديو والصور.. مذيع ينقذ طفلًا معاقًا مشردًا من هجوم للنحل
Killer bees

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

سارع مذيع ”شجاع“، لم يأبه بالخطر، لإنقاذ طفل معاق مشرد بعد أن تركته لدغات النحل فاقدًا الوعي على كرسيه المتحرك، في منطقة المحكمة العليا في العاصمة الكينية، نيروبي.

وغاب الصبي، أموس، عن الوعي بعد أن فشل في دفع كرسيه إلى بر الأمان عندما هاجمه سرب من النحل خارج المحكمة، وفق صحيفة ”ميرور“ البريطانية.

وسقط الصبي عن كرسيه متألماً بينما كان النحل يلدغه مرارًا وتكرارًا، وهو يعجز عن التحرك.

ولكن عندما شاهد المذيع، فيكتور مياكان، المشهد المروع، سارع إلى الصبي وحمله بمفرده إلى بر الأمان.

وقال مياكان في حديث للصحف المحلية إنني ”رأيت مئات النحل حوله، وعلى وجهه ورأسه وجسمه، في البداية كان هناك صمت مطبق، وكان الجميع يركضون، ثم سمعت صرخاته المليئة بالعذاب والألم، وكان عليّ المساعدة“.

وأضاف: ”كنت أحاول تهدئته ولكنك إذا فتحت فمك يدخله على الفور النحل، ولقد كان لسانه متورمًا وكان هناك نحل في فمه وكنت خائفًا عليه حقًا، حيث كنت أفكر هل سيمكنني إيصاله إلى بر الأمان في الوقت المناسب، وعندما أبعدته عدت لأسترجع كرسيه المتحرك“.

وتقول تقارير محللية إن متظاهرين مناهضين للحكومة يقفون وراء الحادث انتقامًا من قضاة المحكمة العليا الذين أصدروا حكمهم حول نتائج الانتخابات الرئاسية التي ألغيت.

ويرجح مراقبون أن أحد المتظاهرين أحضر خلية النحل في علبة وأطلقها على متظاهر آخر، أو أزعج خلية النحل موجودة بالفعل في المنطقة.

ولحسن الحظ وصل آموس إلى مستشفى ”سانت جون“، حيث تم علاجه من 50 -60 لدغة مؤلمة قبل السماح بخروجه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com