سيارة إسعاف يمنية
سيارة إسعاف يمنية(أ ف ب)

انهيار جزء من جامع أثري يودي بحياة 3 عمال في صنعاء

توفي 3 عمال يمنيين وأصيب آخر، الأحد، إثر انهيار جزء من مبنى أثري في العاصمة صنعاء، الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي.

جاء ذلك، خلال عمليات ترميم في مدينة صنعاء القديمة، المشمولة في قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو".

جامع قبة المهدي
جامع قبة المهدي

وقالت مصادر صحفية في صنعاء، لـ"إرم نيوز"، إن "جزءًا من جامع قبة المهدي الأثري بصنعاء القديمة، انهار على رؤوس العمال الأربعة، أثناء قيامهم بعمليات ترميم حول بئر الماء التاريخي التابع للمسجد".

وذكرت المصادر، أن "العمال الثلاثة توفوا على الفور، فيما أصيب الرابع بجراح خطيرة".

ومن جانبه، نقل موقع "المشهد اليمني" عن مصادر محلية قولها، إن "ميليشيا الحوثي منعت إحدى المنظمات من إعادة ترميم الجامع، وحاولت إعادة بنائه وترميمه وفق تعديلات شيعية، وهو ما أدى إلى انهيار جزء منه على العمال".

وبني جامع "قبة المهدي" في العام 1161 هجرية، بأمر من الإمام المهدي عباس بن المنصور، الذي دُفن لاحقًا بداخله.

وتواجه مدينة صنعاء القديمة، مخاطر إزالتها من قائمة التراث العالمي التابعة لـ"اليونسكو"، بسبب الاستحداثات المخالفة وغير المدروسة التي تجريها ميليشيا الحوثي في المدينة التاريخية، فضلًا عن التهديدات التي تمثّلها الكوارث الطبيعية.

وكان سفير اليمن لدى منظمة "اليونسكو" محمد جميح، قال في تصريح سابق لـ"إرم نيوز"، إن "هناك العديد من العوامل التي تؤثر على مدينة صنعاء القديمة، وفي مقدمتها ما يقوم به الحوثيون من أعمال وإنشاءات مخالفة لمعايير المنظمة ولقواعد حماية التراث العالمي، منها هدم جامع النهرين الذي يعود إلى القرن الأول للهجرة، وهدم 4 أسواق تاريخية في صنعاء القديمة".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com