منوعات

أوروبا تطلب معاقبة أوغاندا ونيجيريا لحظرهما المثلية الجنسية
تاريخ النشر: 15 مارس 2014 11:47 GMT
تاريخ التحديث: 15 مارس 2014 11:50 GMT

أوروبا تطلب معاقبة أوغاندا ونيجيريا لحظرهما المثلية الجنسية

البرلمان الأوروبي يعتبر إصدار قانون يمنع المثلية الجنسية تهديدا حقيقا لحقوق الإنسان.

+A -A
المصدر: إرم- (خاص) من وداد الرنامي

طالب البرلمان الأوروبي من الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات على نيجيريا وأوغاندا، وحرمان الدولتين من المساعدات المالية، جراء إصدارهما لقانون يمنع المثلية الجنسية.

وصوت البرلمان الأوروبي صوتوا بالأغلبية على قرار غير ملزم يطالب اللجنة الأوروبية، والدول الأعضاء بها يقضي بمعاقبة نيجيريا، وأوغاندا لإصدارهما قانونا يمنع المثلية الجنسية.

وجاء في الطلب:“إعادة بحث استراتيجيتها بخصوص مساعدات التعاون، والتنمية الموجهة لكل من أوغاندا، ونيجيريا، وإعطاء الأولوية لإعادة توجيه المساعدات للمجتمع المدني وباقي المنظمات“.

ويرى البرلمان الأوروبي أن القوانين، التي صدرت في كانون الأول/ ديسمبر العام الماضي بالبلدين، وتنص على عقوبات كبيرة بالسجن على المثليين تشكل ”تهديدا حقيقيا لحقوق الإنسان“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك