لقطات صادمة بالفيديو والصور لمدمني مخدر ”سبايس“

لقطات صادمة بالفيديو والصور لمدمني مخدر ”سبايس“

المصدر: عمرو الزناتي - إرم نيوز

أظهر مقطع فيديو مثير مشاهد صادمة لمدمني مخدر سبايس وكيف يتحولون إلى ما يشبه الأحياء الأموات أو من يطلق عليهم الزومبي وذلك نتيجة حالة اللاوعي التي يدخلون فيها بسبب تعاطي هذا المخدر القوي.

ونشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية لقطات وصفتها بـالمرعبة لعدد من مدمني هذا المخدر القوي بعد دخولهم في حالة غيبوبة تامة جعلتهم يقدمون على عمل حركات أشبه بتلك التي يقوم بها الممثلون الذين يجسدون شخصيات الزومبي في أفلام الرعب.

   

وأشارت الصحيفة، إلى أن الشرطة البريطانية في مدينة مانشستر تشن حملة واسعة لضبط متعاطي مخدر سبايس بعد انتشارهم الكبير في الشوارع وتحولهم إلى مشردين في الشوارع والطرقات وعلى الأرصفة وباتوا يرعبون المارة والسكان بسبب حركاتهم المريبة.

ويظهر في الفيديو والصور عدد من الأشخاص المدمنين وقد ظهرت عليهم حالات الإعياء الشديد لدرجة تحول بعضهم إلى اللون الأزرق فيما دخل آخرون في حالات من القيء والغيبوبة ما أثار استياءً واسعًا من تلك المشاهد التي روعت الناس وفقاً للصحيفة.

واشتكى العديد من السكان والتجار في مدينة مانشستر من تلك الحالة مطالبين الشرطة بسرعة التدخل واتخاذ المزيد من الإجراءات للحد منها، مؤكدين أنهم يعيشون في عذاب بسبب تلك الظاهرة التي باتت منتشرة بشكل لا يمكن السكوت عليه.

وحذر عدد من المعنيين بمجالات مكافحة المخدرات من أن تعاطي مخدر سبايس بات يمثل وباء في الشمال الغربي من البلاد ما فاقم من موجة الجريمة التي تكافح الشرطة وخدمات الطوارئ للتعامل معها بكافة الوسائل.

وتظهر في مدينة مانشستر بحسب ”ديلي ميل“ عشرات سيارات الشرطة والإسعاف التي تجوب المدينة لضبط مدمني سبايس وتقديم الخدمات العلاجية الطارئة لمن ساءت حالته الصحية قبل نقله للمراكز العلاجية في المدينة.

وقال وسيم شودري كبير المراقبين بمركز شرطة مانشستر، إن الحالة لا يمكن تحملها ولا يمكن تخيل أن تزداد سوءاً أكثر من ذلك أولئك الأشخاص لا يمكن تركهم هكذا في المدينة فهم غالباً ما يتركون مرضى أو عاجزين بعد تعاطي المخدر.

وأضاف: ”بعد التعاطي يمكن أن تصبح تلك الفئة أشد عدوانية وتمثل خطراً على أنفسهم وعلى الآخرين وفي الحقيقة إن معالجة التداعيات التي يسببها مخدر سبايس تضغط على الخدمات العامة وتستهلك الكثير من مواردنا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com