هنود يشكلون ”أطول سلسلة بشرية“ احتجاجًا على شرب الكحول في بيهار 

هنود يشكلون ”أطول سلسلة بشرية“ احتجاجًا على شرب الكحول في بيهار 

المصدر: نيودلهي- إرم نيوز

شارك ملايين الهنود في ولاية بيهار شرقي الهند، اليوم السبت، في مظاهرة احتجاجًا على شرب الكحول، وهي المظاهرة التي وصفها المسؤولون، بأنها ”أطول سلسلة بشرية في العالم“.

وقالت حكومة ولاية بيهار، التي نظمت الفعالية، إن 32.5  مليون شخص أمسكوا بأيدي بعضهم البعض ليشكلوا سلسلة بشرية على امتداد 3316 كيلومترًا عبر بيهار بحلول عصر اليوم السبت.

وقال المتحدث باسم الحكومة، فينوداناند جها، في باتنا عاصمة الولاية،“أمسك الناس، بما في ذلك المزارعون والعاملون والأطفال، بأيدي بعضهم لمدة 45 دقيقة لإظهار التأييد لحظر الحكومة شرب الكحول في الولاية“.

وقال أنجاني كومار سينج، كبير مسؤولي بيهار،“لقد كان نجاحًا هائلاً، حيث تجاوزت نسبة الإقبال الـ 20 مليونا الذين كنا نتوقعهم، إنها أكبر سلسلة بشرية في العالم، لقد كانت أكبر بكثير من الفعالية السابقة في بنغلاديش“.

وبحسب موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية، تشكلت أطول سلسلة بشرية في العالم في بنغلاديش عام 2004 عندما أمسك أكثر من 5 ملايين موظف سياسي بأيدي بعضهم البعض في صف امتد على طول 1050 كيلومترًا.

ووجه رئيس وزراء بيهار، نيتيش كومار، الذي فرض الحظر على مشروب الكحول في نيسان/ ابريل وانضم إلى السلسلة، الشكر إلى الأشخاص الذين شاركوا في الفعالية.

وقال المسؤولون، إن 5 أقمار صناعية و 4 طائرات ومروحيتين و40 طائرة بدون طيار، وثقت الفعالية بأكملها خلال انطلاقها عبر الطرق السريعة وشوارع الولاية.

وقال جها، إن السلسلة كان لها ”طريق فرعي“ وامتدت لمسافة 11415 كيلومترًا في المجمل عبر 38 مقاطعة بالولاية. وأضاف، ”لقد تألفت من الطريق الرئيسي الذي تبلغ مسافته 3316 كيلومترًا، وطريق فرعي يبلغ طوله 8099 كيلومترًا داخل المقاطعات ولا ترتبط بالضرورة بالطريق الرئيسي“.

وأشار إلى أن المشاركة كانت طوعية، رغم أن الحكومة ناشدت المدارس والجماعات المجتمعية.

وقال مسؤولو الولاية، إنهم طلبوا من موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية تقييم السلسلة البشرية لضمها ولكنها لم ترسل مراقبين بسبب مشاكل فنية في مراقبة الفعالية. ولم يتم الإجابة على رسائل البريد الإلكتروني التي أرسلت إلى غينيس.

يشار إلى أن بيهار، هي الولاية الرابعة التي تحظر بيع الكحول، إلى جانب ولايات جوجارات وناجالاند ومانيبور. ولم يكن الحظر في الولايات الثلاث الأخرى فعالاً نظرًا لأن قوانين الحظر لم تدخل حيز التنفيذ بصرامة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com