بالفيديو.. العالم يستقبل 2017 من سيدني

بالفيديو.. العالم يستقبل 2017 من سيدني

المصدر: سيدني- إرم نيوز

استهلت أستراليا العام الجديد بعرض مثير للألعاب النارية في سيدني أشاد بالنجوم الراحلين في عام 2016 في عرض ضوئي يصور الملاحم الفضائية، وعصى حلوى الزينة الملونة الشهيرة في هذه المناسبة ، و“ المطر الأرجواني ”اللون الناجم عن الألعاب النارية والذي يبعث على الشعور بالبهجة .

https://www.youtube.com/watch?v=JSPvhkO8oXM&t=8s

كوكب زحل

وتفجرت ألعاب نارية على شكل كوكب زحل فوق ميناء سيدني في منتصف الليل بالتوقيت المحلي (1300 بتوقيت جرينتش يوم السبت)، تكريما للموسيقي الراحل ديفيد بوي بمناسبة الاحتفال المذهل برأس السنة الميلادية الجديدة في المدينة.

وعلى وقع لحن أغنية “ غرائب الفضاء “ للموسيقى ديفيد بوي، انطلقت الألعاب النارية بلمحة لم يسبق لها مثيل ظهرت خلالها ألعاب نارية حمراء زاهية تنفجر في شكل سفن فضاء فوق سيدني.

أما الممثل الراحل جين وايلدر فتلقى هو الآخر إشادة حيث سمعت أنغام موسيقى فيلمه الشهير ”ويلي ونكا ومصنع الشيكولاتة“ التي انطلقت بينما أضاءت ألعاب نارية سماء جسر ”سيدني هاربور بريدج“ بأشكال الحلوى الملونة.

واكتست وجوه الملايين في جميع أنحاء ميناء سيدني بعلامات الفرحة والاعجاب أمام عرض الألعاب النارية الرائع الذي استمر لاثنتي عشرة دقيقة ليعلن بداية عام 2017.

ومن المتوقع أن تصل أعداد المشاركين فى مشاهدة عرض الألعاب النارية الشهير لليلة رأس السنة الجديدة في سيدني عبر البث الحي على موقعي التواصل ومشاركة مقاطع الفيديو فيسبوك ويوتيوب ، إلى مليار شخص فى جميع أنحاء العالم .

وفي وقت سابق من يوم السبت، ابتهج أكثر من مليون شخص في جميع أنحاء الشواطئ الأمامية لميناء سيدني حيث أمطرت الألعاب النارية باللون الأرجواني من فوق جسر ”سيدني هاربور بريدج “ بمصاحبة أصوات أغنية ”بيربل رين (المطر الأرجواني)“ لأسطورة البوب الراحل ”برنس“.

وكان هذا التأبين الاحتفالي جزءا من حفل مبكر في التاسعة مساء يعد بمثابة مقدمة لعرض الألعاب النارية الرئيسي المبهر ما سمح للأطفال بالانضمام إلى الاحتفالات دون الحاجة إلى السهر حتى منتصف الليل.

إجراءات أمنية

وتحسبا للمشهد السنوي، أدت راقصات من السكان الأصليين رقصة الترحيب بالقادمين إلى البلاد، أمام دار الأوبرا.

وكان من المتوقع أن يحتشد مليون ونصف المليون شخص في ميناء سيدني، لرؤية الألعاب النارية التي بلغت تكلفتها سبعة ملايين دولار أسترالي (04ر5 مليون دولار أمريكي)، وهي تنطلق في منتصف الليل.

وتعهد المنظمون بأكبر عرض، على الإطلاق، بانطلاق أكثر من مئة ألف من الألعاب النارية.

وطمأنت الشرطة الجمهور بأنه لا توجد هناك أي أخطار لتهديدات إرهابية معروفة فيما يتعلق بهذه الاحتفالات، ولكن سيتم استخدام الحافلات لأول لسد الطرق المؤدية إلى مناطق للمشاة لمنع الهجمات بالشاحنات كتلك التي وقعت في برلين ونيس.

وفي ألمانيا من المقرر أن يتم تنظيم احتفالات في أنحاء البلاد وسط حضور مكثف من جانب الشرطة وتعزيز الإجراءات الأمنية.

احتفالات منوعة

وفي اليابان، دقت المعابد والأضرحة أجراسها 108 مرات خلال منتصف الليل.

وفي نيوزيلندا، إحدى أوائل الدول التي تستقبل العام الجديد، سوف يلعب على الدي جي ”ماكس كي“، نجل رئيس الوزراء السابق ”جون كي“، بينما ينطلق عرض من خمس دقائق من الألعاب النارية من برج ”سكاي تاور“ في أوكلاند.

كما تقيم عاصمة البلاد الواقعة بالمحيط الهادئ، ولينجتون، أيضا عرضا للألعاب النارية والموسيقى في البحيرة الاصطناعية الشهيرة بالعاصمة والتي سميت مؤخرا باسم “ ويريبو لاجون “ .

أما في تايلاند، فحظرت  الألعاب النارية من احتفالات رأس السنة الميلادية بعد فرض الحكومة مرسوما يقضي بفترة حداد مدة عام على الملك بوميبول أدولياديج، الذي توفي في تشرين أول/ أكتوبر الماضي عن 88 عاما.

ولكن مع لحظة انقضاء العام، من المتوقع أن يغني مئات الآلاف من الأشخاص أغنية للعام الجديد من ألحان بوميبول نفسه، يليها النشيد الملكي.

وفي العاصمة الماليزية كوالا لمبور، يتوقع أن تجتذب الأماكن مثل ميدان ميرديكا الشهير الآلاف لاستقبال عام 2017 بالرقصات التقليدية والغناء بمصاحبة فرقة موسيقية استعراضية.

ويقضي البعض الآخر في العاصمة الماليزية ليلة رأس السنة في مركز مدينة كوالا لمبور (كيه إل سي سي)، فيما تنعكس الألعاب النارية على برجي ”بتروناس توين تاورز“ المبهرين.

الدول الصغيرة

أما الدول الصغيرة في المحيط الهادئ، فكانت أجراس الاحتفال ببداية عام 2017 دقت قبل وقت من انضمام سيدني إلى المرح.

واحتفلت ساموا، على سبيل المثال، بالعام الجديد في منتصف الليل بالتوقيت المحلي (1000 بتوقيت جرينتش)، قبل 19 ساعة من الوقت المقرر أن يفعل المحتفلون الأمر ذاته في نيويورك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com