بالصور…إيرانيون يعيشون داخل القبور في ضواحي طهران

بالصور…إيرانيون يعيشون داخل القبور في ضواحي طهران

المصدر: طهران - إرم نيوز

كشفت صحيفة ”شهروند“ الإيرانية، الثلاثاء، عن وجود فقراء إيرانيين يعيشون داخل القبور في ضواحي العاصمة طهران، الأمر الذي فجر موجة غضب شديدة وصدمة من قبل بعض الناشطين في إيران.

وقالت الصحيفة في تقرير لها عن حالات الفقر ،“إن هناك نحو 300 شخص من الرجال والنساء والأطفال يعيشون داخل القبور في ضواحي العاصمة طهران“، مضيفة إن ”ما بين شخص واحد إلى أربعة يعيشون في قبر واحد“.

وأشار التقرير إلى أن ”من بين 300 شخص هناك 50 منهم أصبحت القبور مقراً لهم  ويقضون لياليهم فيها“.

علب الكارتون

وفي سياق متصل، شن المخرج الإيراني البارز ”أصغر فرهادي“ في رسالة شديدة اللهجة هجوماً على الرئيس حسن روحاني روحاني بسبب تجاهله لأوضاع الفقراء في إيران.

وقال فرهادي ”هل تقبل يا سيادة الرئيس أن تعيش عائلتك أو أحد أقاربك في القبور أو ينامون في علب الكارتون بالشوارع العامة للعاصمة طهران وباقي المدن“، قائلاً:“لو كان هناك مسؤول حريص في حكومته لقدم استقالته بعد التقرير الذي نشرته صحيفة رسمية اليوم“.

شتاء قارص

وكان رئيس بلدية العاصمة الإيرانية طهران محمد باقر قاليباف كشف في أكتوبر تشرين الأول، أن أكثر من 15000 ألفا من المواطنين الفقراء المشردين الذين لا مأوى لهم ينامون في علب الكارتون بالشوارع بينهم 3000 امرأة.

وأوضح قاليباف في مقابلة مع القناة الثالثة للتلفزيون الإيراني أن الإحصائيات تشير إلى أن هذا الرقم الهائل لهؤلاء الفقراء الذين يبيتون في شتاء طهران القارص على مختلف الفئات العمرية، غير أن هناك فتيات بين النساء تصل أعمارهن الى 17 و18 عاما.

إحصائيات

وفي أحدث إحصائيات نشرتها وسائل إعلام رسمية إيرانية، أمس، أن ”17.8% على الأقلّ من الأسر الإيرانية تعيش تحت خطّ الفقر المدقع، ويبلغ عدد أفراد هذه الأسر 13 مليونًا و347 ألف شخص، ويبلغ دخل الأسرة الشهري أقلّ من مليون و100 ألف تومان (300 دولار)“.

وتشير الإحصائيات أيضًا إلى أن نحو 50.1% من السكان يعيشون تحت خطّ الفقر النسبي، وأنه في حال حساب عدد الأسر وَفْقًا للإحصائية الأخيرة، فسوف يبلغ عدد الأسر التي تعيش تحت خط الفقر 11 مليونًا و115 ألفًا و9 أسر، أي إن 37 مليونًا و568 ألفًا و730 شخصًا يعيشون تحت خط الفقر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com