بالصور.. أغنياء يتباهون بثرائهم الفاحش من صاحبة سيارة الكريستال إلى أميرة الفيراري

بالصور.. أغنياء يتباهون بثرائهم الفاحش من صاحبة سيارة الكريستال إلى أميرة الفيراري

المصدر: أحمد نصار – إرم نيوز

قد تكون سمعت عن ”Rich Kids of Instagram“ أو الأطفال الأغنياء على انستغرام، هم شباب في سن العشرين وليس لديهم عمل سوى التباهي والتفاخر بثرواتهم على الإنترنت.

يضم هؤلاء الشباب تطبيق  Rich Kids، وهو عبارة عن ناد خاص يضم 25 ألف عضو يدفعون ألف دولار شهريًا ليتمكنوا من نشر صورهم المليئة بالتباهي.

من جانبها، قامت شركة أبل بحظر التطبيق لانتهاكه شروط خدمتها، لكن من هؤلاء الأطفال الأثرياء؟

التركي إمبراطور العقارات

أمير بهادر تركي المولد يبلغ من العمر 25 عامًا، ينشر صوره بينما يسترخي في حمام سباحة في سان تروبيه، أو وهو يبتسم ابتسامة عريضة في طائرته الخاصة المكسوة بأخشاب الماهوغني، وعادة ما يتفاعل الـ 319 ألف متابع لحسابه على انستغرام مع صوره.

درس أمير بالمدرسة الأمريكية في سويسرا بتكلفة 60 ألف دولار سنويًا، وبعد ذلك درس إدارة الأعمال في جامعة نيويورك قبل أن ينتقل إلى لندن.

يعتبر أمير الوريث لأضخم شركة عقارات تركية، ويملك شقة بمنهاتن يبلغ ثمنها 3.4 مليون دولار، كما أنه شارك في تأسيس شركة سمسرة عقارات التي تملك مباني بقيمة 95 مليون دولار بالجادة الخامسة بنيويورك.

وعلى حساب انستغرام الخاص، يمكنك رؤية أمير دائمًا خارج مكتبه، ومن المرجح أن يتواجد على متن مروحيته الخاصة وهو يحلق فوق مدينة كان، أو وهو يحضر حفلا في ميامي أو بينما يسترخي على متن يخته وهو محاط بزمرة من الجميلات اللاتي يرتدين البيكيني.

أميرة الفيراري صاحبة الـ 100 حقيبة يد

جوليا ستاكيفا، ابنة الملياردير البالغة من العمر 24 عامًا، التي حصلت على أول حقيبة يد من العلامة التجارية الشهيرة لوي فيتون عندما كانت بعمر التاسعة فقط.

تمتلك ستاكيفا 100 حقيبة من أشهر الماركات العالمية، بالإضافة إلى مجموعتها الخاصة من الفراء التي يبلغ ثمنها 307 آلاف دولار، ومجموعتها الخاصة أيضا من الملابس بقيمة 1.9 مليون دولار في منزلها بحي مي فير.

ويقوم والداها الأوكرانيان بتمويل حياتها المترفة تلك، بعدما جمعا الملايين من إمبراطورية المطاعم التي يملكانها.

قالت جوليا: ”منذ أن كنت في الـ 16 من عمري، كنت أنفق 21 ألف دولار شهريا على الملابس، فأنا لا أخلط بين الماركات أو المصممين أثناء ارتدائي لملابسي، فعلى سبيل المثال أرتدي ملابس بالمن من رأسي حتى أخمص قدمي“.

أنفقت جوليا 223 ألف دولار على عمليات تجميل الوجه وحقن الشفاه وتبييض الأسنان، بالإضافة لمدرب شخصي ومشرف على التغذية، وإذا أرادت تصفيف شعرها تسافر إلى موسكو لفعل ذلك.

منذ تخرجها بعد دراستها إدارة الأعمال بجامعة ريجنت، أصبحت جوليا نجمة تلفزيون الواقع.

تملك جوليا سيارة فيراري 488، والتي يبلغ ثمنها 247 ألف دولار وتحظى كذلك بـ 66 ألف متابع لحسابها على الإنستغرام.

لانا تنفق 18 ألف دولار شهريًا لشراء الملابس

سواء أكانت تجلس في سيارتها المطلية بالذهب من نوع بنتلي أم تقفز فرحة على السطح بحمّالة صدر سمراء، من الواضح أن لانا سكولارو ذات الـ 21 ربيعا تعشق الأضواء.

ولدت لانا لأم بريطانية وأب إيطالي، وتلقت تعليمها بمدرسة ميل هيل شمال لندن، وقد عرض عليها وظيفة للعمل في إحدى مدارس التصميم بنيويورك، لكن مواقع التواصل الاجتماعي أثبتت أنها أكثر متعة بالنسبة لها.

كانت نشأتها عادية، فوالدها جمع ثروته من عمله كرجل أعمال بمجال التعدين، وأعطى لانا وأختها ستيفي (23 عامًا) وليديا (15 عامًا) كل ما أرادتاه،  وهي تسافر بطائرتها الخاصة.

ويبلغ ثمن حقيبة لانا 31 ألف دولار، واعترفت أنها تنفق 18 ألف دولار على شراء الملابس شهريًا.

وتنشر لانا صورها على حسابها على انستغرام عدة مرات في اليوم، ما يتيح لمتابعيها الذين يبلغ عددهم 63 ألف متابع إلقاء نظرة على أسلوب حياتها بالغ الترف.

وتظهر لانا في آخر صورها وهي تحمل كلبها الأليف ”فيفي“، وتصعد به إلى طائرتها الخاصة، بينما تظهر في صورة أخرى وهي تجلس في الصفوف الأمامية لعرض أزياء دولتشي آند غابانا.

وتملك لانا سيارة مرسيدس مرصعة بكريستالات سوارفسكي وهي مهووسة بالأحذية.

صاحبة المرسيدس المرصعة بكريستال

تصدرت الروسية داريا راديونوفا عناوين الصحف في العام 2014 بعدما شوهدت سيارتها المرسيدس المرصعة بكريستالات سوارفسكي، ولوحة ترخيص ”BYY BA11“ خارج محلات هارودز.

وداريا التي تبلغ من العمر 23 عامًا، استأجر لها والداها 4 أشخاص للعمل لمدة شهرين على تركيب مليون قطعة كريستال يدويا بسيارة المرسيدس، لتقديمها هدية لها بعيد ميلادها ، وقد بلغت كلفة هذا الديكور 104 آلاف دولار.

وقالت داريا معلقة على ذلك: “ أملك الكثير من المجوهرات، فالمجوهرات أفضل صديق للفتيات وأنا أضعها في كل مكان وأود أن أكسو كل شيء بالكريستال“.

ومنذ ذلك الوقت قامت باستغلال هوسها ذلك، وحوّلته إلى مهنة حيث تقوم بتزيين الفراء والمنتجات الجلدية لزبائنها الأثرياء.

وتملك داريا التي تعيش في نايتسبريدج مئات الأزواج من الأحذية.

ويبلغ عدد متابعي داريا على انستغرام 45 ألف متابع وهم معتادون على مشاركاتها المنتظمة لنمط حياتها المتساهل من تناولها للعشاء في كلاريدج، وكذلك رحلات تسوقها إلى شانيل.

أليكساندرا ديميتريفا عارضة أزياء

أليكساندرا ديميتريفا، التي تبدو كعارضة أزياء أكثر من كونها طالبة متعثرة، أنهت دراستها مؤخرًا في مجال إدارة الأعمال بجامعة ريجنت بلندن.

وأليكساندرا التي استطاع والداها تكوين ثروتهما من العمل بمجال النفط بروسيا، تعمل في شركة كيماويات ومساعدة في الأعمال التجارية لعائلتها، ويظهر نمط حياتها المدلل من خلال صورها التي تنشرها على حسابها على موقع إنستغرام.

ويبلغ عدد متابعيها 14 ألف متابع، وفي إحدى صورها تظهر وهي تمسك بمئات الدولارات من فئة الـ 20 دولارًا في أحد نوادي القمار في لاس فيغاس، وفي صورة أخرى تظهر وهي تمسك بالعديد من حقائب التسوق الممتلئة بالأغراض من أشهر الماركات العالمية، الأمر الذي يعتبر أحد أنشطتها الاعتيادية.

واحتفلت أليكساندرا بعيد ميلادها الرابع والعشرين في نيسان/أبريل الماضي بفندق ريتز، وتمت دعوة ضيوفها إلى حفل عشاء فاخر بصالة البالية، وكذلك مقاعد طاولات العشاء المكسوة باللون الوردي لتتماشى مع لون فستانها باهظ الثمن.

روكسي جوت في أغرب مناطق العالم

روكسي كونراد جوت، التي انتقلت من كاليفورنيا إلى بريطانيا، تعترف بأنها تعيش حياة جميلة.

ولا عجب في ذلك، لأن روكسي التي يبلغ عدد متابعي حسابها على الإنستغرام 11 ألف متابع، تنشر صورها بأغرب الأماكن حول العالم، وقد قضت عطلاتها الأخيرة في  باريس وجزر البهاما وميونخ وميامي وكل هذه العطلات قامت بها خلال الشهرين الأخيرين فقط.

وإذا لم تظهر جوت بصورها وهي على متن اليخت الخاص بها أو على طائرتها الخاصة، فمن الممكن أن تراها على منحدر التزلج أو وهي تشرب الشامبانيا في حمام السباحة.

وتقوم والدة جوت ستاسي التي تشغل منصب رئيسة شركة كونراد مانجمنت للاستثمارات بالإنفاق عليها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com