بالصور.. طالبة روسية تُبَرّئ نفسها من تهمة الانضمام لداعش بملابسها الداخلية – إرم نيوز‬‎

بالصور.. طالبة روسية تُبَرّئ نفسها من تهمة الانضمام لداعش بملابسها الداخلية

بالصور.. طالبة روسية تُبَرّئ نفسها من تهمة الانضمام لداعش بملابسها الداخلية
Unhappy woman hiding her face with hand on it closeup shot

المصدر: حنين الوعري - إرم نيوز

ادّعت طالبة روسية تبلغ من العمر 20 عاماً، أن ملابسها الداخلية المثيرة في حقيبتها التي جهزتها لتسافر إلى جوار حبيبها في تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا هي دليل على أنها لم تنو السفر لتصبح مقاتلة أو انتحارية.

Varvara-680528

وتخضع الطالبة المتفوقة فارفارا كارولوفا، التي تدرس علم الفلسفة لمحاكمة في محكمة عسكرية في موسكو، بعد اشتباه جهاز خدمة الأمن الاتحادي الروسي، أنها كانت تنوي الانضمام لداعش لتصبح انتحارية.

الشابة الأكاديمية ذات الإمكانيات العالية مستقبلاً مهددةٌ الآن بالسجن مدة عشرة أعوام، لتورطها مع الجهادي أيرات ساماتوف من تنظيم داعش، والذي تزوجته عبر الإنترنت بحفل زفاف افتراضي.

ويُزعم أن فارفارا حاولت الانضمام لداعش مرتين لتكون بجانب حبيبها، إلا أنه أُمسك بها بعد مغادرتها موسكو العام المنصرم وهي متجهة إلى سوريا.

واعتقلت على الجانب التركي من الحدود السورية إلى  جانب 14 من الروس يعتقد أنهم تم تجنيدهم من قبل داعش.

وقالت فارفارا مدافعةً عن نفسها في المحكمة العسكرية :“أنا لست إرهابية وبالتأكيد لن أصبح كذلك، وعند التّفوه بكلمات عن الانتحاريين، لا أعلم أي الكلمات أختار. يستحيل علي حتى الاستماع إلى هذه الأمور… أنا لم أنضم إلى أي شيء“.

إلا أن المدّعي العام ميخائيل ريزنيخينكو، اتهمها بمحاولة الانضمام إلى فيلق بدر التابع لداعش والذي يتكون في الغالب من الشيشان. قائلا: ”تتضمن مهمات المنضمين لفرقة بدر التخطيط لأعمال تخريبية وإرهابية في سوريا والاتحاد الروسي من خلال التفجيرات الانتحارية“.

وذكر والدا فارفارا، أن ابنتهما لديها ”افتتان مرضي“ بحبيبها التابع لداعش، إلا أنهما أشارآ إلى أنهما يعتقدان أن جهاز خدمة الأمن الاتحادي الروسي ألبسها التهمة.

Russian-student-680529

وقالت والدتها كيرا كارولوفا، إنها ”أحضرت معها ملابس داخلية جميلة وجوارب وزي سباحة، فلم تحتاج إلى ملابس داخلية أنيقة؟ هل يذهب أحد إلى الحرب ومعه أمتعة كهذه؟ بالطبع لا، فذلك ما تحضره المرأة معها إن كانت ذاهبة للقاء الرجل الذي تحبه“.

أما والدها بافيل كارولوفا، فأشار إلى أن ابنته لم تمر بتجربة غرامية سابقة لزواجها عبر الإنترنت من أيرات، الذي يعتقد أنه شخصية وهمية ابتكرها مجموعة من مسلحي داعش.

وقال والدها إن علاقتها كانت مؤامرة من داعش، سينتج عنها بيع فارفارا ”الفتاة العذراء القوقازية“.وأضاف أنه ”يتم دفع الكثير من المال ثمناً لرؤوس أبنائنا، نحن نتحدث عن عشرات وحتى مئات الآلاف من الدولارات، وإذا كانت الضحية فتاة عذراء من القوقاز تتحدث عدة لغات عندها- وبالرغم من أن هذا يبدو وقحاً- يزيد الثمن المدفوع“.

Varvara-Karaulova-719768

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com