ضحية تستجدي عطف مغتصبها بـ“دمائها“ لتكشف جريمته – إرم نيوز‬‎

ضحية تستجدي عطف مغتصبها بـ“دمائها“ لتكشف جريمته

ضحية تستجدي عطف مغتصبها بـ“دمائها“ لتكشف جريمته

المصدر: أحمد نصار– إرم نيوز

استطاعت ضحية اغتصاب وحشية في الـ 50 من عمرها، الكشف عن مغتصبها من خلال تلطيخه بدمائها، كمحاولة يائسة منها لاستجداء عطفه، وليتوقف عما يفعله.

وبالتالي تم الحكم على مغتصبها الشاب الذي يُدعى جاك ووكر (18 عامًا) بالسجن لمدة 11 عامًا، على خلفية اغتصابه الوحشي لها، بينما كانت تتنزه مع كلبها. بحسب صحيفة ”ميرور“ البريطانية.

وأدى فعل هذه المرأة إلى إدانة ”ووكر“ بتلك الجريمة، التي تقشعر لها الأبدان، حيث قدّم دم الضحية الموجود عليه، دليلًا دامغًا على فعله لتلك الجريمة.

فأثناء سير المجني عليها في متنزه ركينغتون بمدينة كمبريا  البريطانية مساء يوم الـ 15 من يوليو/ تموز من العام الجاري، تقدّم ”ووكر“ إليها، وقال لها مرحبًا، وبعد ثوان قليلة انقض عليها، وجذبها من شعرها قبل أن يلكمها في وجهها عدة مرات.

اغتصاب 2

وبعد ذلك، أجبرها على السقوط أرضًا، ثم اغتصبها، بينما واصلت هي الدفاع عن نفسها، وناشدته أن يتوقف.

وتمت معالجة جراح المرأة في مشفى كمبرلاند في كارلايل، ولكن المحققين قالوا، إنها أظهرت شجاعة في مساعدتهم على ملاحقة المغتصب، فقد أثبتت دماؤها الرابط الحيوي الذي أثبت التهمة على ووكر.

وسيقضي المتهم على الأقل ثلثي مدة عقوبته داخل السجن، فيما سيحصل على إفراج مشروط مدته 5 سنوات، بعد انتهاء فترة سجنه، ولن يفرج عنه نهائيًا، إلا عندما يقرّ مجلس الإفراج المشروط بأنه آمن.

وبعد جلسة المحكمة، قال المحقق الشرطي جيم غرتن، ”لا يوجد أعذار للفعل الشنيع الذي ارتكبه ووكر، وأنا سعيد بأنه يواجه عقوبة كبيرة على جرائمه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com