فرنسية تهوى تربية الأسود والنمور في منزلها (صور)

فرنسية تهوى تربية الأسود والنمور في منزلها (صور)

المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

الفرنسية ”بريجيت كليموند“ (53 عاما) من النوع الذي يحب الحيوانات كثيرا، لذا فهي تربي في حديقة منزلها كلابا وقططا وأسماكا حمراء و حميرا وأفراسا ودجاجا، وأيضا 5 اسود و5 نمور بيضاء وتعتبرها من حيواناتها ”الأليفة “ المفضلة.

واكتسبت ”بريجيت“ ذات الأصول النمساوية ميولها منذ فترة عملها في السيرك كفارسة وكلاعبة بهلوانية على الأرجوحات، و الذي تطور بعد ارتباطها بزوجها ”بيسوت زدرافكو“(63 عاما) مروض الوحوش المنحدر من كرواتيا، فقررا بعد تقاعدهما من السيرك أن يربيا الكثير من الحيوانات.

La-Mailleraye-sur-Seine. Brigitte Klimond, ancienne dresseuse de fauves, possède quatre tigres chez elle. Ici avec la plus jeune, Jade, une tigresse sumatra de 13 mois qu'elle a nourri au biberon. La-Mailleraye-sur-Seine. Brigitte Klimond possède des tigres

فوجدا ضالتهما عند مروض أسود كان يملك إقامة بمساحة 12الف متر مربع اشترياها منه، واستقرا بها مع ابنتيهما، فكرس الزوج المتقاعد كل وقته للاهتمام بالحيوانات التي ازداد عددها يوما بعد آخر، فيما تمكنت ”بريجيت“ من العمل كسائقة للحافلة، لذا فهي تساعده بعد انتهاء دوامها.

وتقول ”بريجيت“ للصحافة المحلية أن حيواناتها أليفة بالفعل، فهي تقبلها وتلاعبها، وتقضي 20 ساعة من يومها في النوم، وتلتهم 1.2 طن من اللحوم، لذا فهي تنظم 14 زيارة في السنة حتى تتمكن من تلبية حاجياتها، كما أسست جمعية ”مداعبة النمر“ لمن يريد أن يصبح عرابا لأحدها.

2

ويعرف كل سكان قرية La Mailleraye-sur-Seine (اقل من 2000 نسمة) السيدة وحيواناتها ”الأليفة “ لأنها تصطحبها معها في نزهة عندما تكون في سن صغيرة، وهي في الغالب حيوانات مهملة أو مواليد تخلص منها سيرك ما.

ولم يكن من السهل على ”بريجيت كليمون“ الاحتفاظ بحيواناتها بصفة قانونية، فقد تطلب منها الأمر معركة إدارية كبيرة حسب تعبيرها، كما أنها تخضع لمراقبة منتظمة من المكتب الفرنسي للصيد والحياة البرية.

 1

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com